خيسوس دي موريلا يُشرف على تدريب بطلة العالم الإسبانية ساندار سانشيز

مدرب يقود زوجته نحو لقب «جولة دبي» العالمية للكاراتيه

صورة

تشهد النسخة الرابعة لجولة دبي، في الدوري العالمي للكاراتيه (البريميرليغ)، التي انطلقت، أمس، في نادي الوصل مشاركة 737 لاعباً ولاعبة، من بينهم بطلة العالم لمنافسات الكاتا الإسبانية ساندرا سانشيز، التي تعول على زوجها مدرب المنتخب الإسباني خيسوس دي موريلا، من أجل الفوز بلقب دبي، في ظاهرة فريدة تتعلق بوقوف الزوج وراء زوجته، ومساعدتها على تحقيق طموحاتها، بانتزاع الفوز الذي يضمن حصد نقاط تصنيفية ثمينة، مؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.

وسبق للزوجين الإسبانيين المشاركة في الدوري العالمي، إذ ارتدت ساندرا شعار النادي الأهلي سابقاً، شباب الأهلي حالياً، بين عامي 2013 و2016.

وعلق المدرب خيسوس على توليه الإشراف على زوجته، ومساعدتها في الفوز بألقاب بطولات الكاراتيه العالمية، قائلاً: «أتابع ساندرا كأي لاعبة في المنتخب الإسباني، وأقدم كل ما تحتاجه بهدف تطوير أدائها، خصوصاً أن منافسات الكاتا تتطلب تجانساً كاملاً بين الحركات، ولربما حركة صغيرة تسبب للاعب أو اللاعبة في خسارة فرصة الفوز».

وأوضح خيسوس، لـ«الإمارات اليوم»: «المشاركة في جولة دبي تأتي بطموحات حصد لاعبي المنتخب الإسباني نقاطاً ثمينة، خصوصاً أن الكاراتيه ستعود للمرة الأولى لدورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020، وأنا واثق بإمكانات لاعبي ولاعبات المنتخب بصورة عامة، وساندرا على وجه التحديد، في القدرة على المنافسة وحصد نتائج جيدة، تضمن في نهاية المطاف تعزيز تصنيفهم العالمي، الذي سيكفل لهم بلوغ المونديال».

وعن تجربته السابقة في الإمارات، قال خيسوس: «كانت تجربة رائعة استمرت لثلاث سنوات، تعلمت منها الكثير، خصوصاً أنني نجحت في التركيز على تطوير منهجية محددة في منافسات (الكاتا)، فضلاً عن توافر الوقت الكامل للعمل على أداء ساندرا، وبناء برنامج تدريبي متين لها يشمل الجوانب البدنية والفنية، الذي انعكس لاحقاً على النتائج، وقدرتها على حصد البطولات العالمية».

بدورها، قالت الإسبانية ساندرا سانشيز الفائزة، أخيراً، بذهبية بطولة العالم لمنافسات فردي الكاتا: «استفدت الكثير من التعليمات التي منحني إياها خيسوس المدرب قبل الزوج، خصوصاً أنني في عام 2015، حققت أول إنجازاتي على الساحة الأوروبية، وها انا أعود مجدداً إلى دبي، التي أحمل منها ذكريات كثيرة، خصوصاً أننا وزوجي عملنا معاً ضمن فريق النادي الأهلي، وحققنا معه ألقاباً عدة، خصوصاً على صعيد الدوري العالمي».

سبينوس: الإمارات قدَّمت نموذجاً فريداً في استضافة الدوري العالمي

شكر رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه، الإسباني أنطونيو سبينوس، الإمارات على احتضانها إحدى جولات الاتحاد الدولي المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020، مؤكداً أن الإمارات قدمت نموذجاً يحتذى، على صعيد استضافة الدوري العالمي.

وقال سبينوس، في تصريحات صحافية، إن «تنظيم دورة تشهد مشاركة 737 لاعباً ولاعبة، فضلاً عن 240 حكماً، خضعوا لاختبارات الشارة الدولية في دبي، يعكس مدى الثقة التي يمنحها أعضاء الاتحاد الدولي لكاراتيه الإمارات في قدراته التنظيمية، للخروج بحدث النسخة الرابعة بالصورة المعهودة التي رافقت النسخ السابقة».

وأوضح: «تحفل النسخة الرابعة بمشاركة قياسية غير مسبوقة، على صعيدي إعداد اللاعبين والمنتسبين للدورة التحكيمية، وهو إن دل فيدل على حجم الثقة الملقاة على عاتق كاراتيه الإمارات في القدرة على تنظيم بطولات توازي، من حيث إعدادها، بطولات كأس العالم».

13 حكماً إماراتياً

اختتمت، أمس، دورة الحكام لاختبارات الشارة الدولية، المقامة على هامش «جولة دبي» في الدوري العالمي (البريميرليغ) للكاراتيه، وأقيمت على مدار أربعة أيام، وشهدت مشاركة 240 حكماً لمنافسات الكاتا والكوميتيه، منهم 13 حكماً إماراتياً، خصوصاً أن «جولة دبي» تعد الوحيدة على العالم، التي تقام على هامشها دورة الحكام الجدد.


خيسوس: أتابع ساندرا

كأي لاعبة في

المنتخب الإسباني.

 

طباعة