أكد أنه لا وقت للبكاء على النتائج السابقة

كايو لجمهور الوصــل: أرجوكم احضروا إلى المدرجات

كايو كانيدو أحرز هدف الوصل الوحيد في بني ياس من ركلة جزاء. تصوير: أسامة أبوغانم

أكد لاعب الوصل، البرازيلي كايو كانيدو، أن «الإمبراطور» بات يتأثر سلباً بغياب عشاق الأصفر عن الحضور خلف الفريق في المباريات بالموسم الحالي، موجهاً رسالة إلى الجمهور الوصلاوي قائلاً: «أرجوكم احضروا إلى المدرجات وساندوا الفريق».

وقال كايو لـ«الإمارات اليوم» إن الجمهور غاضب بسبب النتائج التي يحققها الوصل في الموسم الحالي، موضحاً: «برشلونة وريال مدريد يخسران، وخسارة الوصل أمر عادي، الأمر الأهم أن يكون الجمهور خلف الفريق، وأن يساند اللاعبين على تحسين النتائج».

وأضاف: «الجمهور الحقيقي هو الذي يحضر خلف فريقه، ويجب في الفترة المقبلة أن يظهر لنا الجمهور الوصلاوي لماذا هم مشجعون لـ(الإمبراطور)، إذ تنتظرنا مباراة قوية أمام الأهلي السعودي، بعد غد، في ذهاب ربع نهائي كأس زايد للأندية الأبطال».

وتابع: «الجمهور هو من قام ببناء نادي الوصل، وجعله يصل إلى المكانة التي وصل إليها عبر تاريخه، لا مجال للبكاء على النتائج السابقة، ويجب أن نفكر في المباريات المقبلة، وأرى أن الجمهور يجب أن يجد حلاً آخر غير أنهم لا يحضرون خلف الفريق في المدرجات».

وأشار اللاعب البرازيلي إلى أن لاعبي الوصل يحاولون أن يعيدوا الفريق إلى النتائج الإيجابية، وقال: «اللاعبون لا يقصرون في التدريبات، ويحضرون قبل موعدها بساعتين، ويتدربون في صالة الألعاب البدنية لتطوير أنفسهم، إلى جانب تأدية التدريبات بكل قوة، والاستماع إلى الجوانب التكتيكية من الجهاز الفني، ونحن نعلم أن النتائج التي حققناها في الموسم الحالي ليست جيدة، ولسنا راضين عنها».

وزاد بقوله: «أرى أننا حققنا الفوز في مباراتين متتاليتين في بداية النصف الثاني من الموسم، بالفوز على دبا الفجيرة في الدوري، والفجيرة في كأس رئيس الدولة، وهو مؤشر جيد إلى أننا في طريق التحسن، بينما إذا نظرنا إلى مباراتنا أمام بني ياس، أول من أمس، لقد سددنا ثلاث كرات في العارضة والقائمين، وحاولنا العودة في المباراة ولكن لم يحالفنا التوفيق، ولقد تحدثت مع اللاعبين بعد المباراة بأنه من المهم أن ننسى هذه الخسارة، وأن ننهض من جديد لأن أمامنا مباراة صعبة أمام الأهلي السعودي، وصراحة اللاعبين يقدمون 100% و200% من جهدهم في التدريبات والمباريات».

وأوضح كايو أنه لا يهاجم الجمهور الوصلاوي أو يحمّله مسؤولية النتائج السلبية للفريق في الموسم الحالي، وقال: «أرى أنه لا توجد أعذار للجمهور تجعله لا يحضر خلف الفريق في المدرجات، خصوصاً بعد البداية الجيدة في الدور الثاني من الدوري، والفوز في الكأس، وفي الوقت نفسه لا أحمله المسؤولية، ولكننا مسؤولون جميعاً عن الوصول إلى النتائج الجيدة».

وأضاف: «كما ذكرت الجمهور الحقيقي هو الذي حضر خلف فريقه، ويجب على الجمهور الوصلاوي أن يساند اللاعبين، لأنه سيظهر الفارق عندما نجد المدرجات ممتلئة بالمشجعين، لأن تأثيرهم إيجابي ومهم بالنسبة للاعبين، وأتمنى أن تصل هذه الرسالة إلى الجمهور، وأن نشاهد اختلافاً في حضورهم لمباريات الوصل إلى الأفضل».

ريجيكامب: لست حزيناً للخسارة

قال مدرب الوصل، الروماني لورينت ريجيكامب، إنه لا يشعر بالحزن بسبب خسارة «الإمبراطور» أمام بني ياس، أول من أمس، في دوري الخليج العربي، لافتاً إلى أن «السماوي» كان الأفضل والأكثر جاهزية لذلك حقق الفوز في المباراة. وأوضح ريجيكامب، في مؤتمر صحافي، أنه تحدث في وقت سابق عن أن الوصل سيخوض مرحلة صعبة جداً، بسبب خوض الفريق مباراة كل ثلاثة أيام، مبيناً أن الفريق كانت لديه غيابات مؤثرة، أبرزها إصابة لاعب الوسط، خميس إسماعيل، قبل المباراة، بينما أشار إلى أنه تحدث مع اللاعبين عن ضرورة التركيز وتقديم الأفضل في المباريات المقبلة.

غوريتش: لعبنا مثل الأسود

أبدى مدرب بني ياس، كرونو سلاف غوريتش، سعادته بالفوز الذي حققه «السماوي» على الوصل، مؤكداً أنه أشاد باللاعبين عقب نهاية الشوط الأول، وقال لهم إنهم لعبوا مثل الأسود، ويجب أن يواصلوا بالأداء نفسه.

وقال غوريتش، في مؤتمر صحافي، إنه سعيد جداً بأداء «السماوي» من الجوانب كافة، موضحاً: «سعيد جداً لأننا قدمنا مباراة ممتازة، خصوصاً في الشوط الأول، لعبنا كرة قدم حديثة، بتمريرات كثيرة والاستحواذ على الكرة، وردة فعل سريعة، وتأدية الأدوار الهجومية والدفاعية بشكل جيد جداً، ولقد تحدثت مع اللاعبين بعد الشوط الأول، وقلت لهم إننا لعبنا مثل الأسود ويجب أن نواصل، لأن هذا هو هدفنا أن نستمر بالنسق نفسه، وأنا فخور بالفريق، خصوصاً أننا حققنا الفوز على فريق كبير مثل الوصل».

طباعة