أكد أن «البرتقالي» كان يأمل التعاقد مع لاعب وسط

الجرمن: الدوري عاد قوياً وسياسة عجمان في البطولة لم تتغير

خليفة الجرمن: «كنا نُخطط للتعاقد مع لاعب خط وسط ارتكاز، لكننا مع الأسف لم نتمكن».

أكد رئيس مجلس إدارة نادي عجمان، خليفة الجرمن، أن دوري الخليج العربي لكرة القدم، قد عاد أقوى مما كان عليه في مرحلة الذهاب، متوقعاً أن يكون الدور الثاني صعباً على جميع الفرق.

وقال الجرمن لـ«الإمارات اليوم»: «من توقع بأن دوري الخليج العربي سيعود أقل مما كان عليه في مرحلة الذهاب فقد ثبت خطأ وجهة نظره، لأن جميع الفرق استعدت بصورة مثالية، وعملت على سد الثغرات في صفوفها، سواء بتعاقدات على صعيد اللاعبين الأجانب أو المواطنين، وكذلك على صعيد بعض الأجهزة الفنية، وعكست مواجهات الجولة 14 من الدوري، مدى الندية بين جميع الفرق وصعوبة التكهن مستقبلاً بأي نتيجة مباراة».

وأضاف: «بالنسبة لعجمان، كنا نُخطط للتعاقد مع لاعب خط وسط ارتكاز، لكننا مع الأسف لم نتمكن من جلب اللاعب الذي يُمكن أن يُحقق الإضافة الفنية للفريق وللمجموعة الموجودة حالياً، فرفضنا العديد من الأسماء التي عُرضت علينا لأنها لن تحقق الغرض الفني المطلوب وليست بأفضل من الأسماء الموجودة لدينا».

وأبدى رئيس مجلس إدارة نادي عجمان، ارتياحه للنتيجة الافتتاحية التي حققها فريقه في مرحلة الإياب لبطولة الدوري، معتبراً أن التعادل مع النصر بهدفين لكل منهما هي نتيجة ممتازة عطفاً على الظروف التي مر بها الفريق قبل المباراة.

وأضاف: «غاب عنا راشد مال الله وعلي خميس لدعوتهما لأداء الخدمة الوطنية قبل اللقاء بثلاثة أيام، كما وجد الجهاز الفني نفسه أمام عجز في مركز قلب الدفاع نظراً لإيقاف حسن زهران، ما دفع المدرب أيمن الرمادي إلى الاستعانة بخدمات لاعب خط الوسط رمضان مال الله لشغل مركز قلب الدفاع إلى جانب محمد سبيل، كما غاب أيضاً المغربي عادل هيرماش، لتراكم البطاقات، ورغم ذلك كانت المجموعة التي خاضت اللقاء على قدر المسؤولية، وكافحوا حتى تحقق لهم التعادل في الدقيقة 94».

وشدّد خليفة الجرمن على أن «هدف ناديه كان ولايزال هو البقاء في دوري الخليج العربي، رافضاً إعطاء وعود بإمكانية تحقيق مركز متقدم في جدول المسابقة».

طباعة