اتحاد الكرة يوضح سبب عدم السماح للاعب دبا بالمشاركة أمام الظفرة

أكد اتحاد كرة القدم  في بيان صحافي على لسان أمينه العام محمد  عبد  الله  هزام الظاهري صحة الإجراءات المتخذة من قبل مسؤولي مباراة فريقي دبا والظفرة أمس الجمعة في الدور ربع النهائي لكأس رئيس الدولة بشأن عدم السماح للاعب نادي دبا ياسر عبد الله الجنيبي بالمشاركة مع فريقه في المباراة، مشيرا الى أن مسوؤلي المباراة تعاملوا مع الموقف حسب النظم واللوائح المتبعة في المسابقة ، مشددا على أنه كان الأجدى بنادي دبا استخراج بطاقة بدل فاقد للاعب حسب ما نص عليه التعميم السنوي للجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين الذي أكد أيضاً على ضرورة إصدار بطاقة اللاعب والتحقق من صلاحيتها لضمان مشاركة اللاعبين وإلا تعتبر مشاركتهم غير قانونية .

   وقال بن هزام" التأكيد على أن صلاحية اعتماد مشاركة اللاعبين في المباريات تكون حصرا لحكم ومراقب المباراة دون أن يكون لأي مسؤول آخر بمن فيهم مشرف المباراة المكلف بالتحقق من النواحي التنظيمية والتسويقية للمباريات أي دور في هذا الجانب وفقا لما تنص عليه لائحة المسابقة".

وأشار بن هزام الى أن بعض التحليلات والتعليقات الخاصة بموضوع اللاعب تضمنت تفاصيل مغلوطة وغير دقيقة أثارت معها الرأي العام وشكلت حالة من الغضب دون وجه حق.

وأوضح "يؤكد الاتحاد أن لكل مسابقة لائحة خاصة فيها تنظمها، ولوائح مسابقات لجنة دوري المحترفين تختلف عن لوائح مسابقات الاتحاد ومن ضمنها لائحة كأس صاحب السمو رئيس الدولة وبالذات فيما يتعلق بفحص بطاقات اللاعبين والتحقق منها، حيث لم يرد في لوائح الاتحاد ما يفيد بإمكانية فحص بطاقات اللاعبين إلكترونياً، وبالتالي لا يمكن بأي حال من الأحوال تعديل النظام الإلكتروني للاتحاد قبل موعد المباراة بدقائق قليلة للحصول على الاستثناء الذي طالب به إداريو نادي دبا لمشاركة اللاعب في المباراة".

وتابع أمين عام اتحاد الكرة" التأكيد على قيام الحكم الرابع بدوره وواجباته المنصوص عليها في لائحة المسابقة الذي تضمنته تعليمات لجنة الحكام بفحص بطاقات اللاعبين الصادرة عن الاتحاد كونها الوسيلة الوحيدة التي يمكن من خلالها التحقق من أهلية وشخصية اللاعب، وهو الإجراء المعمول به في جميع مسابقات الاتحاد وفي جميع مراحلها".

طباعة