أمل بوشلاخ: كأس آسيا قدمت دروساً جماهيرية عظيمة

أكدت عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، أمل بوشلاخ، أن أمم آسيا المقامة حالياً في ضيافة الإمارات، قدمت دروساً جماهيرية عظيمة، تعزز ولاء وانتماء المشجعين لشعار منتخباتهم.

وقالت بوشلاخ لـ«الإمارات اليوم»: «استوقفتني بشدة جماهير المنتخبين الهندي والسوري المقيمون في الإمارات الذين وقفوا بكل قوة وبمشاهد عظيمة في المدرجات، وأرى أن خروج هذين المنتخبين تحديداً يُمثل خسارة كبيرة للبطولة، خصوصاً المنتخب الهندي الذي قدم كرة قدم متطورة بكل ما تحمله الكلمة من معنى».

وأضافت: «أتمنّى من جماهيرنا أن تواصل دعمها لـ(الأبيض) في المباريات المقبلة، وأن تعزز من شعار (البيت متوحد)، والذي تنادي به القيادة الرشيدة، في كل الأوقات والمناسبات كافة». وتابعت: «علينا أن نتوقف عن الانتقادات التي يتعرض لها الجهاز الفني واللاعبون في الفترة الأخيرة، خصوصاً أن البطولة جارية، ودخلت في مراحل حاسمة، تستدعي كل الالتفاف حول الفريق، وحث اللاعبين على بذل كل ما لديهم، وتعزيز الثقة بأنفسهم».

وأعربت بوشلاخ عن سعادتها بالحضور المميز للعنصر النسائي في المدرجات، والذي وقف جنباً إلى جنب مع الرجال في دعم المنتخب الوطني، إذ برهنت المرأة الإماراتية مجدداً على دورها الفعال في دعم الأحداث والفعاليات الرياضية، التي تنظمها الدولة.

وأوضحت: «كانت هناك ورش عمل قبل انطلاق البطولة، للجماهير بشكل عام، لحثها على دعم (الأبيض) في البطولة، وكانت هناك نماذج مشرفة تحملت أعباء مالية، من خلال توفير حافلات على نفقتها الخاصة، وبعضهم كان يقطع مسافات طويلة من مختلف الإمارات لدعم المنتخب في أبوظبي أو العين».

 

طباعة