إلغاء هدف لمنتخب لبنان أمام قطر يتسبب في عقوبة للمدرب رادولوفيتش

عاقبت لجنة الانضباط والقيم بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم مدرب منتخب لبنان، ميودراغ رادولوفيتش، بتغريمه 7500 دولار، بسبب توجيه انتقادات حادة للتحكيم أمام قطر الأسبوع الماضي.

وقال الاتحاد الآسيوي، اليوم الأحد، إن «لجنة الانضباط فرضت هذه الغرامة على المدرب القادم من الجبل الأسود بسبب الإدلاء بتعليقات من شأنها الإساءة لسمعة اللعبة».

وكان رادولوفيتش استشاط غضباً بعد الخسارة 0-2 أمام قطر، إذ ألغى الحكم هدفاً لفريقه في الشوط الأول، ثم احتسب ركلة حرة على حافة المنطقة، بسبب لمسة يد جاء منها الهدف الأول للمنافس في الدقيقة 65.

وحينها قال رادولوفيتش للصحافيين الأربعاء الماضي: «من الصعب جداً الحديث بعد مثل هذه المباراة، لأني علّمت اللاعبين اللعب 11 ضد 11 وليس 11 ضد 12 أو 13.. شاهد الجميع ما حدث».

وتقدم رادولوفيتش بالاعتذار عن هذه التعليقات المسيئة للتحكيم بعد خسارته 0-2 أمام السعودية في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة أمس السبت.

وهدد الاتحاد الآسيوي رادولوفيتش بعقوبات أشد إذا كرر المخالفة.

وسيحتاج لبنان بشدة إلى الفوز على كوريا الشمالية، الخميس المقبل، لامتلاك فرصة في التأهل إلى دور الـ16 ضمن أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث في المجموعات الست.

طباعة