محسن مصبح: على لاعبي المنتخب التعامل بجدية كبيرة مع كل المباريات

محسن مصبح خلال زيارة سابقة لمعسكر المنتخب.. وفي الصورة مع حارس الأبيض خالد عيسى. من المصدر

أكد رئيس شركة كرة القدم بنادي الشارقة، حارس مرمى المنتخب الوطني السابق محسن مصبح، أن التركيز والجدية واحترام الخصم أمور مهمة للغاية للمنتخب للتعامل باحترافية عالية مع بطولة قارية كبيرة بحجم كأس آسيا.

وقال محسن مصبح لـ«الإمارات اليوم»: «على اللاعبين التعامل مع جميع المباريات بالجدية المطلوبة، ثم بعد ذلك تبقى نتيجة المباراة حتى نهاية الصافرة».

وقال مصبح إنه يحمل الكثير من الذكريات الجميلة عن كأس آسيا، التي ستبقى محفورة في الذاكرة، أبرزها وصوله مع المنتخب الى المباراة النهائية في عام 1996 في أبوظبي قبل خسارة اللقب أمام المنتخب السعودي، الذي فاز بالبطولة بركلات الجزاء الترجيحية 4-2، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل دون أهداف، مؤكداً أنه كان يحلم مع بقية زملائه اللاعبين بالفوز بكأس البطولة، مطالباً الجميع بدعم المنتخب والوقوف معه، خصوصاً على صعيد الدعم الجماهيري الذي يرفع من معنويات اللاعبين خلال المباريات.

وأضاف: «المرحلة المقبلة حساسة بالنسبة للمنتخب وهو مقبل على المشاركة في كأس آسيا، وهذا يتطلب من الجميع سواء أندية وإعلام وجمهور، الوقوف مع المنتخب ودعمه، وعلى اللاعبين احترام منافسيهم، لأن أي فريق وصل إلى النهائيات هو فريق مهم جداً».

وأضاف محسن الذي كان حارساً أساسياً للمنتخب في المباراة النهائية لكأس آسيا 96 «قد يكون الأداء الفني غير مرضٍ، لكن الدعم النفسي مهم جداً للاعبين».


محسن مصبح كان حارساً أساسياً للمنتخب في كأس آسيا 1996، وخسر مع زملائه اللقب بالركلات الترجيحية أمام السعودية.

طباعة