دبي تستضيف البطولة القارية المفتوحة ديسمبر 2019

تايلاند تتوَّج بلقب «دولية فزاع للبوتشيا»

الفريق التايلاندي على منصة التتويج. من المصدر

توج منتخب تايلاند بلقب النسخة الخامسة من بطولة فزاع الدولية للبوتشيا، التي أقيمت برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، في القاعة الرياضية لنادي شباب الأهلي، فرع الممزر، بمشاركة أكثر من 100 لاعب ولاعبة من 22 دولة.

وتصدر منتخب تايلاند قائمة الترتيب في ختام المنافسات بعدما حقق خمس ميداليات بواقع أربع ذهبيات وبرونزية، وجاء بالمركز الثاني هونغ كونغ بثلاث ميداليات بواقع ذهبية وفضيتين، وبالمركز الثالث اليونان وأستراليا بواقع ميدالية ذهبية لكل منتخب، وبالمركز الرابع اليابان الذي حصد خمس ميداليات بواقع أربع فضيات وبرونزية، وخلفهما البرتغال ميدالية فضية، وكوريا الجنوبية وسلوفاكيا بميدالية برونزية.

ونجحت تايلاند في اعتلاء صدارة الترتيب بعدما واصلت تفوقها في منافسات الزوجي والفرقي في اليوم الأخير للبطولة التي حصدت فيها ميداليتين ذهبيتين، فيما نالت اليونان ميدالية ذهبية، واليابان ميداليتان ذهبيتان، وهونغ كونغ ميدالية فضية وميدالية برونزية، وأستراليا وسلوفاكيا ميدالية برونزية لكل منتخب.

وشهد حفل ختام البطولة قيام اللجنة المنظمة لبطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم بتوقيع عقد مع الاتحاد الدولي للبوتشيا ستقوم بموجبه بتنظيم النسخة السادسة من بطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم للبوتشيا، والتي ستكون البطولة القارية المفتوحة للبوتشيا، خلال الفترة من 7 إلى 12 ديسمبر من العام المقبل، وتكمن أهميتها في أن نتائجها ستكون ضمن البطولات المؤهلة إلى دورة الألعاب البارالمبية - طوكيو 2020. وجرت مراسيم التوقيع على الاتفاقية بحضور رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع لأصحاب الهمم ثاني جمعة بالرقاد، ورئيس الاتحاد الدولي للبوتشيا البريطاني ديفيد هادفيلد.

حضر مراسم التوقيع وحفل الختام الأمين العام المساعد للهيئة العامة للرياضة خالد المدفع، ومدير بطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم ماجد العصيمي، وعضو المجلس الوطني عايشة اليتيم، وعدد من القيادات الرياضية في الدولة.

من جانبه، تقدم ثاني جمعة بالرقاد بالشكر والتقدير لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، للدعم اللامحدود والرعاية الكريمة لسموه التي قادت لتحقيق النجاح الكبير، موضحاً أنه «بختام البطولة الحالية نكون قد أنهينا 10 سنوات منذ انطلاق بطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم، التي توجت بالنجاح الباهر في ظل دعم ورعاية سمو ولي عهد دبي، ولولا هذا الدعم المعنوي والمادي الكبير لما تحقق هذا النجاح أبداً، ويمكن وصف النجاح الذي تحقق في النسخة الحالية لبطولة العالم بالبوتشيا بأنه استعداد جيد قبل تدشين بطولات عام 2019، والذي تنتظرنا في شهر يناير بطولة القوس والسهم وبطولتان أيضاً في فبراير المقبل وثلاث أخرى في أبريل المقبل».

وأثنى بالرقاد على جهود فريق العمل من متطوعين ومنظمين وعمال ووسائل الإعلام، وقال: «أسعدني في هذا الجانب التعاون بينهم من اجل إسعاد ضيوف الإمارات»، مؤكداً أن «حسن التنظيم جعل من اللجنة المنظمة لبطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم على أهبة الاستعداد دائماً لاستضافة وتنظيم أقوى البطولات»، كاشفاً عن أن النجاح التنظيمي والتنافسي قاد الكثير من الاتحادات الرياضية إلى أن تطلب توقيع عقود تنظيم البطولات لثلاث أو أربع سنوات، وهو يعد دليل ثقة العالم ببطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم. وجدد حديثه بأن هذا النجاح تحقق بفضل فرق العمل التي تشتغل الليل والنهار من أجل ان تقدم شيئاً جميلاً لدولة الإمارات.

وأكد أن منح الاتحاد الدولي للبوتشيا بطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم حق تنظيم البطولة القارية انعكاس لما قدمه الأبطال في النسخة الحالية وحسن التنظيم، وأن القادم سيكون أفضل.

بدوره، تقدم رئيس الاتحاد الدولي للبوتشيا البريطاني هادفيلد بالشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة، وللجنة المنظمة لبطولات فزاع الدولية للحفاوة المميزة بأسرة البوتشيا، مؤكداً أنها ليست المرة الأولى، وأنها ستشجعه على الحضور إلى دبي بشكل دائم.

طباعة