4 مطالب لزاكيروني من لاعبي المنتخب خلال معسكر برشلونة - الإمارات اليوم

عبدالله صالح: التدريبات ركزت على كيفية الاحتفاظ بالكرة وتعزيز الانسجام

4 مطالب لزاكيروني من لاعبي المنتخب خلال معسكر برشلونة

صورة

كشف مشرف المنتخب الوطني لكرة القدم، عبدالله صالح، أن المدرب الإيطالي، ألبيرتو زاكيروني، طلب من لاعبي الأبيض، خلال المعسكر الحالي المقام بمدينة برشلونة الإسبانية، ضمن تحضيراته لنهائيات كأس آسيا المقررة في الإمارات مطلع يناير المقبل، التركيز على أربعة أمور مهمة، تتمثل في الجدية بالتدريبات، والاستفادة من عامل الزمن للوصول إلى التشكيلة الأساسية، وتطبيق التعليمات الفنية بدقة، خصوصاً في ما يتعلق باستيعاب خطط اللعب، وقيام اللاعبين الكبار في المنتخب بتحفيز اللاعبين الجدد وبث طاقة إيجابية في أوساطهم.

ووصف عبدالله صالح تدريب الأبيض، أول من أمس، الذي استمر لنحو ساعتين بـ«الممتاز»، كونه شمل تدريبات على كيفية احتفاظ اللاعبين بالكرة، وربط خطي الهجوم والوسط من أجل زيادة التفاهم بينهما، فضلاً عن تدريبات خاصة لحراس المرمى، مشيراً إلى أن اللاعبين قابلوا انضمام قائد فريق الوحدة إسماعيل مطر للمنتخب مجدداً بفرحة كبيرة، كون وجوده يشكل إضافة كبيرة للأبيض في المرحلة المقبلة، مشدداً على أن هناك روحاً جديدة في المنتخب.

وقال عبدالله صالح، لـ«الإمارات اليوم»: «لمسنا خلال معسكر برشلونة الحالي، الذي بدأ السبت الماضي، روحاً جديدة في المنتخب، ما يدعو للتفاؤل بأن المرحلة المقبلة ستكون الأفضل بالنسبة للمنتخب، خصوصاً على صعيد الإعداد والتحضير الجيد للبطولة الآسيوية، كما لمسنا أيضاً أن زاكيروني سعيد بالمجموعة الجديدة، التي تم ضمها للمنتخب حتى تشكل إضافة جديدة».

وتابع «من الأمور المهمة التي ركز عليها زاكيروني، خلال التدريبات: الجدية من قبل اللاعبين، وكسب عامل الوقت والاستفادة منه في الإعداد والتحضير الجيد، بجانب قيام اللاعبين الكبار في المنتخب، خصوصاً إسماعيل مطر وعمر عبدالرحمن والحارس علي خصيف وخميس إسماعيل والحارس خالد عيسى وإسماعيل أحمد وغيرهم، بتحفيز العناصر الجديدة، حتى يكون الجميع على قلب رجل واحد لمواجهة تحديات المرحلة المقبلة، كما ركز زاكيروني خلال التدريبات، أيضاً، على تعزيز النقاط الإيجابية ومعالجة النقاط السلبية».

ويستهل المنتخب مشواره في كأس آسيا بمواجهة منتخب البحرين، في 5 يناير المقبل، ضمن المجموعة الأولى التي تضم إلى جانبهما منتخبي الهند وتايلاند.

وسيخوض المنتخب، خلال معسكر برشلونة الحالي، مباراتين وديتين: الأولى أمام منتخب هندوراس بعد غدٍ، وأمام فيتنام في 16 الجاري.

وأضاف «تدريبات المنتخب خلال الفترة الأولى من معسكر برشلونة ستكون مسائية، لكنها ستكون خلال الفترة الثانية على مرحلتين صباحية ومسائية».

وشدد عبدالله صالح على أن المرحلة المقبلة تتطلب دعماً كبيراً من الشارع الرياضي والجمهور الإماراتي، كونهما يمثلان العامل المحرك بالمنتخب. وأوضح مشرف المنتخب «كان هناك ترحيب كبير من لاعبي المنتخب بقائد المنتخب إسماعيل مطر، بعد عودته إلى صفوف المنتخب مجدداً، وكانت هناك حالة من الثناء والفرحة من قبل اللاعبين بعودته للأبيض، خصوصاً بعد ظهوره بمستوى راقٍ مع فريقه الوحدة، خلال الفترة الماضية».

وتابع «لمسنا أيضاً في المنتخب أن زاكيروني سعيد للغاية بالمجموعة الجديدة من اللاعبين».

وضمت قائمة المنتخب الجديدة 24 لاعباً، هم: علي خصيف وفارس جمعة وعلي مبخوت وخلفان مبارك وخليفة مبارك الحمادي (الجزيرة)، وخالد عيسى وإسماعيل أحمد ومحمد أحمد وبندر الأحبابي وعامر عبدالرحمن وأحمد عبدالرحمن وأحمد برمان وريان يسلم (العين)، وماجد حسن وإسماعيل الحمادي وأحمد خليل (شباب الأهلي)، ومحمود خميس وخليفة مبارك (النصر)، وخميس إسماعيل وعلي سالمين (الوصل)، والحسن صالح (الشارقة)، ومحمد برغش ومحمد حسن وإسماعيل مطر وأحمد راشد وسلطان الغافري وسالم سلطان (الوحدة)، وفهد الظنحاني وعمر عبدالرحمن (الهلال السعودي).

المطالب الأربعة

1- الجدية في التدريبات.

2- الاستفادة من عامل الزمن للوصول إلى التشكيلة الأساسية.

3- تطبيق التعليمات الفنية بدقة واستيعاب خطط اللعب.

4- تحفيز اللاعبين الجدد من قِبَل الكبار وبث الطاقة الإيجابية.

• المنتخب سيلعب مباراتين وديتين أمام هندوراس وفيتنام.

طباعة