لوفانور يمنح مدرب شباب الأهلي جرعة «ثقة مؤقتة» - الإمارات اليوم

بعد أن أعاد الفريق إلى سكة الانتصارات على حساب كلباء

لوفانور يمنح مدرب شباب الأهلي جرعة «ثقة مؤقتة»

صورة

أنقذ المولدوفي، هنريكي لوفانور، شباب الأهلي من خسارة نقطتين، عندما أحرز هدفاً في الدقائق الأخيرة، قاد به الفريق للفوز على اتحاد كلباء بهدفين مقابل هدف، أمس، على استاد شباب الأهلي في العوير، في الجولة الخامسة من دوري الخليج العربي، ليرفع شباب الأهلي رصيده إلى ست نقاط، بينما توقف رصيد «النمور» عند تسع نقاط.

ومنح لوفانور المدرب التشيلي، لويس سييرا، جرعة ثقة مؤقتة، بعدما حوّل شباب الأهلي تأخره بهدف في الشوط الأول إلى فوز بهدفين في الشوط الثاني، ليحقق الفريق فوزه الثاني في الدوري، ورغم الفوز إلا أن صاحب الأرض قدم مباراة متوسطة، ووجد صعوبة في تخطي عقبة «النمور»، ولم ينجح سييرا في قيادة الفريق لتقديم أداء مقنع.

سيطر شباب الأهلي على مجريات اللعب في الدقائق الأولى، وكان المولدوفي، هنريكي لوفانور، الأنشط، إذ هدد مرمى اتحاد كلباء في مناسبتين، الأولى من تسديدة قوية أنقذها الحارس محمد البيرق (2)، والثانية من ركلة ركنية لعبها الأرجنتيني، إيمليانو فيكيو، وحولها لوفانور برأسه مرت الكرة بجوار القائم (5). في المقابل لعب اتحاد كلباء بطريقة متوازنة واعتمد على الهجمات المرتدة من خلال انطلاقات الإيفواري جيوفاني سيو، والكولومبي تومي رييس، وخلفهما المجري بالاس جوجاك، وكانت أبرز فرصة من ركلة حرة لعبها جوجاك وحولها حسن خميس برأسه وأمسكها ماجد ناصر (10).

وجد شباب الأهلي صعوبة في الوصول إلى مرمى «النمور»، وغاب الترابط بين لاعبي خطَّي الوسط والهجوم، وكان أبرز أحداث الشوط الأول في الدقيقة 25، عندما أحرز لوفانور هدفاً من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكن الحكم ألغاه بعدما لمست الكرة اللاعب فيكيو الذي كان في موقف تسلل، وارتدت الكرة إلى هجمة مرتدة وصلت إلى الإيفواري جيوفاني سيو، الذي سدد كرة رائعة من بعد منتصف الملعب، مستغلاً تقدم ماجد ناصر، ليحرز الهدف الأول لاتحاد كلباء.

وفي الشوط الثاني لم يتغير أداء شباب الأهلي، واستمر تفوق اتحاد كلباء في فرض طريقة لعبه الدفاعية، وأجرى المدرب، لويس سييرا، التبديل الأول بنزول أحمد عبدالله بدلاً من إسماعيل الحمادي، قبل أن ينجح الإكوادوري، جيمي أيوفي، في إحراز هدف التعادل، عندما تلقى لوفانور كرة داخل منطقة الجزاء، وسدد كرة ارتدت من الدفاع وسددها أيوفي في المرمى (70).

نشط شباب الأهلي في آخر 15 دقيقة، وكاد لوفانور يضيف الهدف الثاني من كرة عرضية خدعت الحارس، لكنها ارتدت من العارضة، وفي الدقيقة 83 استغل لوفانور كرة مرتدة من دفاع اتحاد كلباء وأضاف الهدف الثاني، لينتزع شباب الأهلي فوزاً ثميناً.

لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة