تعادلا 2-2 في الجولة الثانية لكأس الخليج العربي

عارضة الظفرة تحرم الفجيرة التسجيل 3 مرات

مدرب الفجيرة هيسك. الإمارات اليوم

تعادل ناديا الفجيرة والظفرة 2-2، أمس، على استاد الفجيرة الدولي ضمن منافسات الجولة الثانية لكأس الخليج العربي، وبموجب هذه النتيجة أصبح رصيد كل منهما نقطة واحدة.

وكان الفجيرة، بقيادة مدربه التشيكي إيفان هيسك، الأقرب لتحقيق الفوز لولا تدخّل عارضة الظفرة التي حرمته من تسجيل ثلاثة أهداف، بعد ثلاث تسديدات للاعبيه، بينما نجح الظفرة في تسجيل هدفين من فرصتين، وشهدت المباراة تألق لاعبي الفجيرة، الفرنسي عمر سوكوكو، وفهد سبيل، ومن جانب الظفرة أحمد علي.

وسجل الفجيرة هدفه الأول من ضربة جزاء نفذها البرازيلي غابرييل، بعد تعرض اللاعب حسن أمين إلى الإعثار من قبل عبدالرحمن يوسف في الدقيقة 16.

وكاد الظفرة أن يتعادل بالنيران الصديقة في الدقيقة 28، بعد كرة سددها مدافع الفجيرة حسن أمين في مرماه، لولا تدخل مميز لحارس المرمى عبدالله سالم ناصر، أبعدها ببسالة وكلفته التعرض للاصابة، وقادته للاستبدال الاضطراري.

وفي الدقيقة 32، كاد الفجيرة أن يتقدم بالهدف الثاني، بعد تسديدة ارضية زاحفة من قبل خليفة عبدالله أبعدها الحارس السناني بصعوبة، وردت عارضة الظفرة في الدقيقة 41 كرة سددها فهد سبيل، وسجل الفجيرة الهدف الثاني عن طريق اللاعب خليفة عبدالله في الدقيقة 42، بعد تسديدة جميلة من خارج منطقة الجزاء وقف امامها عاجزاً حارس الظفرة خالد السناني، لينتهي الشوط الأول بتقدم الذئاب بهدفين نظيفين.

وردت عارضة الظفرة كرة سددها البرازيلي غابرييل من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 48، بعدها بدقيقتين ردت عارضة الظفرة كرة سددها الجزائري محمد بن يطو، وهي الثالثة خلال المباراة، وذلك في الدقيقة 53، وسجل الظفرة هدف التقليص عن طريق سهيل المنصوري في الدقيقة 56 من هجمة مرتدة.

ونال الظفرة ضربة جزاء في الدقيقة 60، بعد تعرض سهيل المنصوري للاعثار من قبل خالد عبدالله، نفذها خالد باوزير، مسجلاً هدف التعادل (62)، واضاع سهيل المنصوري فرصة الهدف الثالث بعد انفراده بالمرمى (66)، وسدد هلال سعيد كرة رأسية ذهبت الى جنب القائم (82) وهو داخل الست ياردات، لتنتهي بعدها المباراة بالتعادل بهدفين لكل منهما.

«62»

الدقيقة التي سجّل فيها الظفرة هدف التعادل من ضربة جزاء.