الفريقان دشنا رحلة الكأس بنقطة

البرازيلي فييرا ينقذ عجمان من الخسارة أمام بني ياس

بني ياس وعجمان تقاسما الهدفين في شوطَي المباراة. تصوير: أسامة أبوغانم

اكتفى فريقا عجمان وبني ياس بالتعادل الإيجابي في مستهل رحلتهما بكأس الخليج العربي لكرة القدم، أمس، وذلك بعد التعادل بهدف لمثله في استاد نادي عجمان، ضمن منافسات الجولة الأولى، وتابع المباراة عدد قليل من الجمهور، لم يتعد 210 متفرجين.

وظهر لاعب بني ياس، حبوش صالح، نجماً للمباراة، حيث برز بشكل كبير في صناعة الكثير من الهجمات، في المقابل ركز البرتقالي على بناء الهجمات عن طريق الجانبين، بينما اعتمد بني ياس على الهجمات المرتدة.

وجاءت أولى هجمات السماوي في الدقيقة الثانية، عن طريق محمد سالم المنهالي، الذي سدد بقوة، لكن حارس عجمان، حمد خالد، تصدى لها ببراعة، ورد عليها لاعب عجمان، عبدالله مال الله، في الدقيقة (8) بتسديدة مرت أعلى العارضة بقليل.

وفي الدقيقة 11 أبعد فيصل الخديم كرة سددها مهاجم عجمان، السنغالي تيام، من على خط المرمى، كادت تعلن عن الهدف الأول. وحصل بني ياس على ضربة حرة مباشرة على مشارف منطقة الجزاء، بعد تعرض لاعبه عبدالله حسن للتعثر، ليفتتح من خلالها التسجيل عن طريق اللاعب الفرنسي، ليروي جورج، في الدقيقة 23، بطريقة جميلة وبأسلوب البرازيلي رونالدينهو، حيث خدع بها الجدار البشري، عندما سدد كرة أرضية زاحفة سكنت الشباك، بينما قفز لاعبو الجدار إلى أعلى.

وكاد بني ياس يعزز النتيجة عندما سدد مدافعه البرازيلي، روبسون دي باولا، كرة رأسية مرت إلى جانب القائم في الدقيقة 40.

وفي الدقيقة 47 سدد لاعب السماوي، دي باولا، كرة خلفية، وهو داخل الجزاء ذهبت أعلى العارضة، ردّ عليه لاعب عجمان، محمد الخديم، بتسديدة رائعة من ضربة حرة مباشرة، في الدقيقة 50 مرت أعلى العارضة.

وتسلم عجمان زمام المباراة في الشوط الثاني، إلا أن محاولاته لم تكن خطرة بسبب التنظيم الدفاعي المميز لبني ياس، باستثناء تسديدة صاروخية سددها لاعب عجمان، عبدالله مال الله، في الدقيقة 77، تصدى لها حارس السماوي، محمد الحمادي، وحصل عجمان على ضربة جزاء في الدقيقة 85 بعد إعثار المحترف تيام، سجل منها البرازيلي، فاندر فيرا، هدف التعادل في الدقيقة 86.

جمهور قليل تابع

مباراة عجمان وبني

ياس، لم يتعدّ الـ210

متفرجين.