أكد أن النصر كان الأخطر

الجرمن: السنغالي تيام صفقة رابحة لعجمان

عجمان اقتنص فوزاً مثيراً من أرض النصر أول من أمس. تصوير: أسامة أبوغانم

وصف رئيس مجلس إدارة نادي عجمان، خليفة الجرمن، السنغالي مامي تيام، بـ«الصفقة الرابحة لفريق عجمان»، وذلك في أعقاب تألق اللاعب بشكل كبير، وتسجيله أول من أمس، هدف الفوز على فريق النصر، في انطلاق مباريات دوري الخليج العربي للموسم الجديد.

وقدّم تيام نفسه بقوة، وشكّل خطراً كبيراً على شباك النصر، وكان يمكن له أن يزيد من أهدافه في المباراة. وقال الجرمن لـ«الإمارات اليوم»: تسجيل تيام هدف الفوز في أولى مبارياته الرسمية، يؤكد أنه صفقة رابحة، خصوصاً أن إدارة النادي كانت قد وضعت اللاعب على رادارها حتى قبل انطلاقة الموسم الماضي، قبل أن تحسم قرارها وتنجح في ضمه، بعد مفاوضات طويلة دخل على خطها أكثر من نادٍ لنيل خدمات اللاعب من أبرزها الهلال السعودي.

وأوضح: القدرات التي يتمتع بها اللاعب كونه خاض تجارب احترافية مع أندية أوروبية من أبرزها يوفنتوس وإنترميلان وإمبولي في الدوري الإيطالي، بجانب اللعب في الدوريين البلجيكي واليوناني، فضلاً عن تسجيله 12 هدفاً في 13 مباراة مع الاستقلال الإيراني، منها سبعة في أبطال آسيا، جعلته لاعباً مؤهلاً بفضل الخبرات المتراكمة لديه، لتحقيق الانطلاق القوية، والتأقلم سريعاً، والانسجام مع زملائه.

وأضاف: رغم أن النصر كان الأخطر طيلة مراحل المباراة، إلا أن الأسلوب التكتيكي العالي الذي تعامل به عجمان أمن النتيجة، وذلك بالاعتماد على الهجمات المنظمة والقوة واللياقة البدنية العالية.

وتابع: بكل تأكيد وضع عجمان بداية الدوري الحالي أفضل بكثير مقارنة لمراحل إعداده قبيل ضربة بداية الموسم الماضي، ونتطلع لاستثمار الفوز على النصر بالصورة المثلى.

وعن الفترة الفاصلة بين الجولتين الأولى والثانية، قال: سنستغل هذين الأسبوعين في مواصلة ترتيب الأوراق، وسنحرص على تسجيل الفريق بداية طيبة في كأس الخليج العربي التي تنطلق في الرابع من الشهر الجاري.

وتابع: طموحاتنا كبيرة في المنافسة على أحد ألقاب الموسم الحالي، التي ستسير جنباً إلى جنب في مواصلة تقديم العروض القوية في الدوري.

وأكد من جانبه، لاعب النصر أحمد إبراهيم في تصريحات لقناة «دبي الرياضية» أن العميد قدم مباراة سيئة، ولم يظهر بشكل جيد، وقال: كان من المفترض أن نخرج بأداء ونتيجة أفضل من ذلك. مشيراً إلا أن الفريق لم يستثمر الفرص المتاحة لتحقيق التعادل.

وأضاف: بصورة عامة اللاعبون مستاؤون من الأداء الذي قدموه أمام منافس كان من المفترض تحقيق نتيجة إيجابية أمامه، وخطف نقاط ثمينة في ضربة بداية البطولة.


السنغالي مامي تيام كان على رادار عجمان قبل انطلاق الموسم الماضي.

يوفانوفيتش: الخسارة قاسية

اعترف مدرب النصر، الصربي إيفان يوفانوفيتش، بأن الخسارة من عجمان كانت قاسية جداً على فريقه، وقال في تصريحات صحافية: من الصعب تقبل هذه الخسارة، لقد دخلنا المباراة بشكل قوي خلال ربع ساعة الأولى، ونجحنا في فرض أسلوبنا، وأوجدنا العديد من الفرص، ولكن بعد دخول الهدف افتقدنا التوازن بين الخطوط والتركيز، وأصبحنا نلعب تحت الضغط.

وأكد يوفانوفيتش أن فريقه ارتكب العديد من الأخطاء، ليس فقط على الصعيد الدفاعي بل في مختلف الخطوط، وهو ما مكّن عجمان من الحفاظ على أسبقيته، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الأخطاء الدفاعية ظهرت بشكل واضح، وأضاف: اللاعبون الجدد بذلوا جهوداً كبيرة في المباراة، وكان من الصعب عليهم اللعب في مثل هذه الأجواء الحارة، والبحث عن المزيد عن الفرص أمام فريق لعب بكثافة دفاعية وتكتل حول مرماه.