الوحدة يقدم صفقاته الجديدة للجمهور

ليوناردو: ماغراو وجواو ورومارينهو وراء انتقالي إلى الوحدة

رجيكامب يتوسط لاعبيه الجديدين ليوناردو وحسين عباس خلال المؤتمر الصحافي. من المصدر

كشف لاعب فريق الوحدة الجديد، البرازيلي ليوناردو داسيلفا، عن أنه استشار بعضاً من أصدقائه الذين سبق لهم اللعب في دوري الخليج العربي لكرة القدم، قبل أن يوافق على الانتقال إلى صفوف «العنابي»، وأبرزهم لاعب الوحدة ودبي سابقاً، رودريغيز ماغراو، وثنائي الجزيرة جواو كارلوس ورومارينهو، الذين نصحوه بالموافقة على العرض واللعب بقيادة المدرب الروماني لورينت رجيكامب.

وأكد ليوناردو (26 عاماً)، خلال المؤتمر الصحافي الذي أقيم بقاعة الريم، أمس، بفندق غراند ميلينوم الوحدة في أبوظبي، لتقديمه برفقة زميله حسين عباس، أن الثلاثي البرازيلي أخبروه بقوة دوري الخليج العربي، وأهمية الانسجام سريعاً مع الفريق، والتعامل مع الرطوبة المرتفعة التي قد تواجهه في الفترة الأولى من انطلاق الدوري.

وقال اللاعب البرازيلي: «بالتأكيد أنا سعيد بالانضمام إلى نادٍ كبير مثل الوحدة، فأصدقائي كانوا وراء انتقالي إلى الوحدة، وطالبوني بأهمية التأقلم السريع مع الأجواء، ولكن أود أن أقول إنها ليست بغريبة عليّ، بحكم تجربتي مع فريق الأهلي السعودي في الموسم الماضي. ومن جانبي سأعمل على الاستفادة من الفترة الحالية في التأقلم مع الأجواء، وأنا لست قلقاً من هذا الأمر، كما أنني على يقين بأنني لن أواجه صعوبة في الانسجام مع اللاعبين، نظراً للترحيب الذي وجدته منهم في أول لقاء لي معهم».

وتعد محطة «العنابي» هي السابعة للاعب الوحدة الجديد، إذ لعب خلال مشواره الاحترافي في أندية ميتالورج دونيتسك الأوكراني، ورينوسيس نيون القبرصي، وقبالة الأذربيجاني، وأنجي الروسي، وباتيزان الصربي، والأهلي السعودية، قبل أن يحط الرحال مع فريق الوحدة، الذي سيظهر معه في الموسم الجديد بالقميص رقم 42.

وأكد ليوناردو داسيلفا أنه سبق له أن شاهد عدداً من مباريات دوري الخليج العربي في الموسم الماضي، وقال: «شاهدت بعض المباريات حينما سنحت لي الفرصة بذلك، وبالتأكيد ليست كافية للحكم على الدوري، وأنا هنا الآن للتعرف إلى الدوري بصورة أكبر، لأنني أصبحت لاعباً في صفوف أحد أكبر الأندية فيه».

من جهته، تعهد الوافد الجديد لصفوف فريق الوحدة، حسين عباس، ببذل أفضل ما لديه خلال مشواره الجديد في صفوف «العنابي»، وأشار إلى أنه يتطلع للحصول على كل الألقاب مع فريقه الجديد، مؤكداً في الوقت نفسه أنه وجد الترحيب من زملائه في الفريق الجديد، خلال مشاركته في التدريبات، وأن الأجواء في الفريق محفزة، وساعدته على التأقلم مع المجموعة.

وقال المدافع الذي سيظهر مع العنابي بالقميص رقم 52: «كل لاعب يتمنى أن يكون جزءاً في هذا الفريق، وأنا سعيد بالانضمام إلى هذا النادي، الذي أطمح أن يكون بوابتي إلى المنتخب الوطني، وأود أن أشكر إدارة نادي النصر، وكل من أسهم في نجاحي في مشواري السابق، وأعد مدرب الفريق بأن أكون عند حسن ظنه، وعلى قدر الثقة والتحدي».

وسيدشن الوافدان الجديدان مشوارهما مع «العنابي» يوم السبت المقبل أمام فريق العين، في كأس سوبر الخليج العربي على ملعب السلام بالعاصمة المصرية القاهرة، وذلك بعد مشاركتهما في المعسكر الخارجي الذي اختتمه الفريق منتصف الشهر الجاري، وخاض خلاله مجموعة من المباريات الودية.


عبدالله سالم: التعاقد مع الثنائي جاء برؤية المدرب

أكد عضو مجلس إدارة شركة الوحدة لكرة القدم، المدير التنفيذي للشركة، عبدالله سالم، أن التعاقد مع اللاعبين جاء بالتشاور مع مدرب الفريق رجيكامب، وأن صفقة ليوناردو جاءت بعد مراقبة لاعبين خلال المباريات، بجانب الوقوف على بعض لاعبي مونديال روسيا الأخير، فيما التعاقد مع حسين عباس كان خياراً مناسباً في مركز المدافع الأيسر.

وقال في المؤتمر الصحافي: «مشاركتهما في لقاء السوبر أمام العين السبت المقبل تتوقف على الجهاز الفني».

رجيكامب: ليونادو وحسين يكملان منظومة فريقي

أكد مدرب الوحدة، الروماني لورينت رجيكامب، أن الوافدين الجديدين، البرازيلي ليوناردو دا سيلفا وحسين عباس، أكملا منظومة الفريق، مشيراً إلى أن قرار التعاقد معهما كان صائباً، وأن الثنائي سيثبت قدراته مع «العنابي» خلال المباريات المقبلة، وتعهد المدرب الروماني بالعمل على مساعدة الثنائي للانسجام السريع مع بقية عناصر تشكيلته.

وقال في المؤتمر الصحافي: «اللاعبان مميزان، وأنا سعيد بالتعاقد معهما».