أكد أن تبديل نواف مبارك لغرض تكتيكي

دي سيلفا: استعجال بني ياس للفوز أخّر التسجيل 70 دقيقة

صورة

أعرب المدير الفني لفريق الكرة بنادي بني ياس، الأوروغوياني جورج دي سيلفا، عن سعادته بالفوز الكبير الذي حققه الفريق على دبي، أول من أمس، في الجولة 16 لدوري الخليج العربي برباعية نظيفة وارتفاع رصيده إلى 24 نقطة، وقال دي سيلفا خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد بعد المباراة إن «السماوي حقق فوزاً مستحقاً بعد السيطرة شبه الكاملة على مجريات اللعب، لكننا عانينا كثيراً وتأخرنا في التسجيل حتى الدقيقة 70 بسبب استعجال اللاعبين للفوز وتسرعهم داخل منطقة جزاء المنافس ما أدى إلى ضياع الفرصة تلو الأخرى، ورغم تأخر الفوز إلا أننا خرجنا بأمور إيجابية عدة أهمها أننا حققنا الفوز بعدد كبير من الأهداف، بالإضافة إلى أن الفريق خرج بشباكه نظيفة، ونسعى للاستمرار على النهج نفسه في الجولات المقبلة حتى نتبوأ مكاناً متقدماً في جدول الترتيب.

وقال «تأثر أداء اللاعبين في فترات كثيرة من المباراة بسبب سوء حالة أرض الملعب التي لا تساعد اللاعبين على إبراز قدراتهم ويعرضهم أيضاً للإصابات المتكررة، وقد طلبت من إدارة النادي سرعة إجراء إصلاحات لأرضية الملعب وسيتم التنفيذ خلال شهر مارس المقبل، خصوصاً أن الفريق يسعى للفوز بكل مبارياته على ملعبه».

وعن سبب تغيير نواف مبارك، صانع ألعاب الفريق في الشوط الثاني، وتراجع الأداء بعد خروجه، قال: خروج نواف كان لغرض تكتيكي، ودفعنا بمهاجم آخر لزيادة الفاعلية الهجومية وسرعة نقل الكرة للأمام، وقد نجحت التغييرات في زيادة الضغط الهجومي على مرمى دبي وأسفر ذلك عن أربعة أهداف.

وقال «كل ما يشغلنا الآن هو استقرار أداء ونتائج الفريق، ومن حسن الحظ أن صفوف الفريق مكتملة في الوقت الحالي، وإن كان ذلك لا يمنع من دعم الفريق بلاعبين جدد إذا سمحت الظروف في فترة الانتقالات الحالية لأننا نهدف إلى الوصول إلى أفضل توليفة ممكنة من اللاعبين لإيجاد فريق متجانس».

وعن تقييمه لأداء المحترف الجديد، ليونارد سباستيان، قال: قدم اللاعب مستوى أفضل من المباراة السابقة وأنا متأكد أن مستواه سيتطور للأفضل في الجولات المقبلة بعد زيادة الانسجام مع زملائه.

من جهته، قال المدير الفني لفريق دبي، السويسري هومبيرتو باربيز «أتحمل مسؤولية الخسارة الكبيرة أمام بني ياس، وحقيقة الأمر فإن وضع الفريق أصبح سيئاً ويحتاج إلى مثابرة ومضاعفة الجهد من الجميع، خصوصاً اللاعبين، في الفترة المقبلة، حتى يعبر الفريق هذه الظروف الصعبة التي يمر بها».

وأضاف «لعبنا من بداية المباراة على إغلاق كل الطرق أمام مهاجمي بني ياس مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة لخطف هدف، ونجحنا في ذلك حتى الدقيقة 70 لكن الفريق انهار بسبب الأخطاء الفردية القاتلة التي تتكرر كثيراً وتسببت في الخسارة، وللأسف فهي آفة الفريق منذ بداية الموسم عندما يدخل هدف في مرماه يصبح فريقاً هشاً ولا يستطيع المقاومة، كما أن طرد المدافع مال الله كان في اعتقادي قراراً خاطئاً من الحكم، وكان اللاعب يستحق بطاقة صفراء وليست حمراء، ما ساعد بني ياس على السيطرة الكاملة على مجريات اللعب، وزيادة رصيده من الأهداف، بالإضافة إلى أن رغبة لاعبي بني ياس في الفوز كانت أكبر من رغبة لاعبينا».

طباعة