«صافرة الحكم»

درويش: صبح الدين وعبدالبشير مهزوزان في قراراتهما

الحكم عبدالملك عبدالبشير. رويترز

 

قال الحكم المونديالي المساعد السابق في كرة القدم عيسى درويش، إن الحكم الدولي الماليزي صبح الدين محمد الذي قاد مباراة منتخبي قطر واليابان، التي انتهت لمصلحة الاخيرة بثلاثة أهداف مقابل هدفين في كأس أمم اسيا في قطر، لم يكن موفقا في الكثير من قراراته التحكيمية، رغم أنه من أفضل الحكام، وتعامل مع لاعبي المنتخبين بصورة حضارية، مستفيدا من خبرته الطويلة في مجال التحكيم.

واعتبر أن قرار الحكم بطرد لاعب منتخب اليابان مايا يوشيدا كان في غير محله كون اللاعب لا يستحق الطرد، لافتا الى انه يمنح الحكم 8 من ،10 وبخصوص الاهداف التي سجلت في المباراة من قبل الطرفين، اعتبر درويش أنها كانت صحيحة ولم يكن هناك هدف مشكوك في صحته.

وأشار الى ان الحكم السنغافوري عبدالملك عبدالبشير الذي أدار مباراة منتخبي الاردن وأوزبكستان التي انتهت بفوز الاخير بهدفين مقابل هدف، كان ايضا مهزوزا ولم يكن دقيقا في اتخاذه بعض القرارات، إضافة لتردده وعدم توحيده هذه القرارات مع مساعديه، مؤكدا أن ذلك كان من الممكن ان يفقده السيطرة على مجريات المباراة. ومنح درويش الحكم السنغافوري ايضا درجة 8 من .10

 

طباعة