الاتحاد يُسقط الإمبراطور في كلباء

غريغوري سجل الهدف الثاني للاتحاد أمام الوصل. تصوير: إريك أرازاس

حقق فريق اتحاد كلباء فوزا مستحقا ومهما على فريق الوصل بهدفين مقابل لاشيء، وذلك ضمن مباريات الاسبوع السابع من كأس اتصالات بكرة القدم، في المباراة التي استضافها ملعب كلباء مساء أمس، وحضرها جمهور ضعيف، وليصل الفريق الكلباوي الى النقطة الحادية عشرة، بينما ظل الوصل برصيد (12) نقطة. سجل لاتحاد كلباء ابراهيم عبدالله في الدقيقة (62)، وغريغوري في الدقيقة (85).

بدأت المباراة سريعة من جانب فريق الوصل بهجمات متتالية، سعياً منه للتسجيل المبكر، وحاول البرازيلي اوليفيرا وعيسى علي بالتعاون مع محترف الفريق الآخر البرازيلي يستي هز مرمى اتحاد كلباء إلا ان كل هجماته لم تكن دقيقة بالقدر الذي يؤمن تسجيل الاهداف.

وكان أبرزها تلك المحاولات التي أضاعها أوليفيرا في الدقيقة الثانية من المباراة وهو في مواجهة المرمى، إلا انه سددها فوق العارضة، وفي المقابل بدأ الاتحاد الدقائق الاولى حذراً ومترقباً، لكنه سرعان ما تخلى عن ذلك، وبدأ برسم الهجمات بالاعتماد على نجمه المحترف الفرنسي غريغوري وسيمون فضلاً عن محاولات سالم جاسم وعبدالعزيز عبدالله، إلا أن هجمات الفريقين افتقدت التركيز والدقة، لينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي من دون أهداف، إلا انه تميز باستحواذ وصلاوي على الكرة.

وفي الشوط الثاني وفي الدقيقة (48) أضاع لاعب الوصل درويش أحمد فرصة سهلة للغاية أمام مرمى محمد عثمان حارس كلباء، سددها قوية محاذية للقائم الايسر الى خارج الملعب، ومضيعاً فرصة سهلة. ووسط سيطرة لاعبي الوصل على المباراة انبرى لاعب الاتحاد سيمون، وسدد كرة قوية جداً ارتطمت بقدم أحد لاعبي الامبراطور لتغير طريقها ويكملها ابراهيم عبد الله مراد في المرمى، معلنا أول أهداف المباراة بتقدم الفريق المضيف بالهدف الاول ابتداءً من الدقيقة (62).

وكاد غريغوري أن يسجل هو الآخر بعد خمس دقائق لاحقاً إلا ان الفرصة ضاعت سدى، وحاول سالم جاسم بلوغ المرمى من محاولة انفراد في الدقيقة (73) إلا ان كرته ذهبت الى خارج الملعب. في المقابل اندفع لاعبو الوصل للهجوم في محاولة منهم للتعديل إلا أن غريغوري كان له رأي آخر عندما سجل الهدف الثاني للاتحاد في الدقيقة (85)من المباراة، مستفيداً من مناولة عرضية لزميله سالم جاسم أودعها المرمى بسهولة، ولتنتهي المباراة لاحقا بهذه النتيجة التي أحيت حظوظ كلباء لدخول المربع الذهبي والتأهل للدور نصف النهائي للمسابقة، بينما بعث لاعبو الوصل رسالة استفهام جديدة لمحبيهم ومتابعيهم لنزيف النقاط.

طباعة