براغا: تعرضت للإهانة والإهمال بسبب الخسارة أمام الوحدة

براغا بدا عصبياً بعد انتهاء المباراة وأثارت غضبه تصرفات الجمهور. تصوير: جوزيف كابيلان

سيطرت حالة من التوتر على مدرب الجزيرة، البرازيلي أبل براغا بعد نهاية مباراة فريقه أمام الوحدة في ختام الجولة 14 من دوري المحترفين لكرة القدم، والتي أسفرت عن فوز أصحاب السعادة بهدفين سجلهما النجم البرازيلي فرناندو بيانو مقابل هدف لسبيت خاطر.

واعترف مدرب الجزيرة بأنه بدا عصبياً بعد اللقاء وتحديداً أثناء توجهه لحضور المؤتمر الصحافي، إذ تعرض له أحد المشجعين بإشارات غير لائقة أفقدته السيطرة على أعصابه قبل أن يتدخل العقلاء لاحتواء الموقف.

 تصريحات

عبدالرحيم: تكتيك المدرب منحنا الفوز

عبر لاعب الوحدة عبدالرحيم جمعة عن سعادته بالفوز على الجزيرة، وقال إن «تكتيك المدرب النمساوي هيكسبيرغر كان من اهم أسبابه، فضلاً عن العزيمة الرائعة التي تحلى بها جميع اللاعبين والدور الجماهيري الرائع في مساندة اللاعبين».

وأضاف أن الفوز على الجزيرة لا يعني نهاية الدوري، داعياً اللاعبين إلى مضاعفة جهودهم في المباريات المقبلة.

مطر: التعويض أمام العين

قال لاعب الجزيرة ياسر مطر، إن خسارة مباراة الوحدة 1/2 لا تعني نهاية طموحات العنكبوت في المنافسة على لقب دوري المحترفين لكرة القدم.

ولفت إلى أهمية التركيز على المباراة المقررة أمام العين يوم الجمعة المقبل لتعويض النقاط التي خسرها فريقه أمام الوحدة.

بشير سعيد يتأسف على الإنذار الثالث

عبر مدافع الوحدة بشير سعيد عن حزنه بعد تلقيه الإنذار الثالث خلال لقاء فريقه أمام الجزيرة في الجولة 14 من دوري المحترفين لكرة القدم.

ويفقد نادي الوحدة جهود بشير سعيد في المباراة المقررة أمام الشباب في الجولة 15 بداعي الإيقاف إثر حصوله على الإنذار الثالث أول من أمس أمام الجزيرة. ويعتبر زميله طلال عبدالله من أبرز المرشحين لتعويض غيابه خصوصاً بعد تألقه الأخير مع الوحدة.

محمد عبدالله: مرونة وحزم

قال الحكم الدولي محمد عبدالله، إنه حرص على استخدام المرونة والحزم معاً لدى إدارته مباراة القمة بين الجزيرة والوحدة اول من أمس على ملعب آل نهيان.

وأكد لـ«الإمارات اليوم» أنه استمتع كثيراً بأجواء المباراة بسبب التنافس القوي بين اللاعبين والحضور الجماهيري اللافت، مشيراً إلى أن المباراة كانت جيدة فنياً، ولم تشهد حالات غير قانونية من اللاعبين.


وبدا براغا متوتراً وعلته مسحة غضب خلال المؤتمر الصحافي، ما دفعه إلى التحدث بكلمات قليلة عن المباراة بعد أن كشف عن تعرضه لشخص وجه له إشارات غير جيدة لن يتجاوز عنها في حال صادفه الأمر مرة أخرى، على حد تعبيره.

واكتفى بالقول «تعرضت للإهانة والإهمال بعد الخسارة أمام الوحدة، ولكنني لن أتغاضى عن مثل هذه التصرفات في المرات المقبلة».

وحول المباراة، قال براغا «أود أولاً أن أهنئ نادي الوحدة على الفوز، والمؤسف أن فريقنا أهدر أكثر من فرصة للتسجيل رغم الفرص التي حصل عليها أمام المرمى، وأعتقد أن المدافعين أهملوا مراقبة بيانو ومنحوه فرصة التسجيل مرتين في شوطي المباراة، وهذا الشيء غير جيد كونه ساعدهم على الفوز».

وانتزع الوحدة صدارة الدوري من غريمه الجزيرة إثر فوزه 2/1 أبعد مباراة مثيرة رغم التحفظ الميداني الواضح الذي استمر نحو 45 دقيقة فقط قبل أن يتحرر جميع اللاعبين من القيود التكتيكية في الشوط الثاني.

وأمام نحو 10 آلاف متفرج على ملعب آل نهيان فرض الوحدة أسلوبه على ضيفه الجزيرة ورد له الدين في مرحلة الإياب بعد خسارته في جولة الذهاب.

وفي المقابل، عانى الجزيرة من صعوبات عدة في اختراق الحاجز الدفاعي القوي للعنابي بسبب إصرار اللاعبين على التقدم من العمق وعدم الاعتماد على الأطراف.

وقدم ثنائي المقدمة سوبيس وأوليفيرا مردوداً مخيباً وفشلا في تهديد مرمى الحوسني في جميع أوقات المباراة، إلا من تسديدتين نجح الأخير في التصدي لهما ببراعة.

بدوره، عبر مدرب الوحدة النسماوي جوزيف هيكسبيرغر عن تقديره للاعبيه على مردودهم القوي أمام الجزيرة، وقال «لقد تحلوا بالشجاعة اللائقة التي مكنتهم من الحصول على النقاط الثلاث وانتزاع الصدارة».

وأضاف «أعتقد أننا حصدنا جهد العمل الذي قمنا به أخيراً، رغم الإرهاق الذي عانى منه جميع اللاعبين بسبب المباريات المضغوطة ولكن الشيء الجيد أن نظهر أقوياء في مباريات مهمة وحاسمة في الدوري، وبعد البداية نجحنا في إغلاق المساحات على لاعبي الجزيرة ولم نمكنهم من تهديد مرمى الحوسني، ومن ثم شن الهجمات المعاكسة التي أثمرت عن هدف التقدم في وقت مهم من المباراة، ومع مرور الوقت بدا الانضباط التكتيكي من اللاعبين جيدا قبل أن يسجل الخصم هدف التعادل من حدود المنطقة إثر تسديدة قوية، وقد يبدو الأمر منطقياً أن يسيطر الجزيرة على الملعب بسبب أفضليتنا بهدفين ورغبته في التعويض، غير أن الأمر المهم أيضا أننا حافظنا على درجة التوازن الميداني مع التقدم نحو مرمى الخصم عند الحصول على الكرة».

وحول أهمية الفوز للوحدة وانتزاعه الصدارة قال هيكسبيرغر «المهم أن نتابع نتائجنا الجيدة في المباريات المقبلة ولا نعتمد على نتيجة مباراة الجزيرة، ويتعين أن ندرك ضرورة البقاء في درجة جيدة من التأهب في مشوار الدوري الطويل الذي يتطلب العمل القوي لتعزيز الصدارة والبقاء في المقدمة».

 

البرازيلي بيانو سجل هدفين في مرمى فريقه السابق.

طباعة