الكومانــدوز يؤدي التحية للزعيم

أحمد معضد وقف سداً منيعاً أمام مهاجمي الشعب. تصوير: مصطفى قاسمي

انتزع العين ثلاث نقاط ثمينة من مضيفه الشعب بفوزه 2/1 أمس، ضمن لقاءات الجولة 11 من دوري المحترفين لكرة القدم.

ورفع العين رصيده الى 24 نقطة متقدماً خطوة جديدة نحو القمة، فيما تجمد رصيد الشعب عند سبع نقاط وتتعمق جراحه في المنافسة على البقاء.

سجل للعين البرازيلي اندريه دياز في الدقيقة الثامنة والسنغالي اندريا سنغاهور «49»، وللشعب الغاني جودين اترام «38».

وقاد المباراة الحكم الدولي محمد عبدالكريم بمعاونة محمد الجلاف وابراهيم صالح.

هدف لهدف

استهل الفريقان المباراة التي حضرها 1041 متفرجاً، بحماس كبير لاسيما العين الذي كان الافضل والاكثر تنظيما، حيث بدأ المباراة بضغط هجومي مكثف على جبهة الفريق الشعباوي أسفر عن احرازه هدف السبق في الدقيقة الثامنة بواسطة البرازيلي دياز، مستغلاً كرة هيأها زميله علي الوهيبي، وأعطى هذا الهدف دفعة معنوية كبيرة للزعيم.

وفي المقابل سعى الشعب لتجاوز صدمة الهدف المبكر في شباكه، لكن محاولاته اصطدمت بعدم فاعلية هجومه لاسيما المحترف الجديد البرازيلي برونو.

وكان لاعب العين سنغاهور اهدر فرصة لا تعوض وهو مواجه تماماً لحارس الشعب جمال عبدالله، بعدها تلقى لاعبا الشعب عادل عبدالكريم وثامر محمد احمد بطاقة صفراء.

وشهدت المباراة الظهور الاول لمحترف الشعب البرازيلي برنو فوكاسا فيما افتقد العين جهود لاعبه التشيلي فالديفيا بسبب الايقاف.

ورغم ان التغيير الذي أجراه مدرب الشعب بدخول الغاني جودين اترام بدلاً من المغربي مروان زمامة في الدقيقة 33 أثار دهشة الجميع إلا ان الأخير لم يخذل مدربه بإحرازه هدف التعادل في الدقيقة 38 من كرة رأسية قوية.

تفوق عيناوي

استهل العين الحصة الثانية بهدف مفاجئ في الدقيقة 49 بواسطة المحترف السنغالي سنغاهور من كرة سددها في البداية زميله احمد معضد لكنها لامست قدمه لتجد طريقها إلى الشباك الشعباوية.

وأهدر سنغاهور فرصة هدف ثالث للعين من هجمة سريعة، وحل عبدالله عيسى مكان ثامر محمد احمد في الشعب. وحصل لاعب الشعب يوسف الحمادي على بطاقة صفراء واخرى للاعب العين سنغاهور، وأهدر دياز فرصة للزعيم.
طباعة