فرناندينيو يعود إلى البرازيل

عاد لاعب وسط وقائد مانشستر سيتي الإنجليزي السابق، البرازيلي فرناندينيو، إلى بلاده للدفاع عن ألوان فريق بداياته أتلتيكو باراناينسي، وذلك وفق ما أعلن الأخير، أول من أمس.

ووقّع ابن الـ37 عاماً الذي فاجأ مدربه في سيتي الإسباني جوزيب غوارديولا بإعلانه الرحيل بعدما أمضى في صفوف السيتي تسعة مواسم، عقداً مع باراناينسي لعامين ونصف العام.

وقال فرناندينيو في مؤتمر صحافي: «يُسعدني العودة الى الوطن.. ويمكنني تطبيق ما تعلمته في أوروبا».

طباعة