"الموت المفاجئ" يجتاح ملاعب كرة القدم.. 4 وفيات في 30 يوماً (فيديو)

صورة

شهدت ملاعب كرة القدم في العالم خلال شهر ديسمبر 4 حالات وفاة للاعبين ومدرب أثناء تأدية عملهم وتواجدهم داخل الملعب، وهو ما شكل صدمة كبيرة في الوسط الرياضي العالمي بسبب ضرورة زيادة الفحوصات والاهتمام بالجانب الطبي وتواجد سيارات الإسعاف في الملاعب لمحاولة إنقاذ أي لاعب أو مدرب قد يتعرض لأزمة مفاجئة.

البداية كانت من مصر عندما توفي أدهم السلحدار، نجم فريق الإسماعيلي المصري السابق والمدير الفني لفريق المجد السكندري، بعدما توفي إثر تعرضه لأزمة قلبية، عقب تسجيل فريقه لهدف الفوز في الثواني الأخيرة، بمرمى فريق الزرقا، بدوري الدرجة الثانية المصري، ليتم نقل المدرب إلى المستشفى داخل سيارة الإسعاف لكن دون نتيجة.

وفي اندونيسيا، أعلن نادي "تورنادو" المشارك في دوري الدرجة الثالثة الإندونيسي لكرة القدم، وفاة حارس مرماه، توفيق رمزي، بعد اصطدامه بأحد لاعبي الخصم أثناء المباراة ضد نادي "فاجانا"، وجرى نقل حارس المرمى إلى المستشفى مصابا بإصابة خطيرة في الرأس وخضع لعملية جراحية عاجلة، ولكنه فارق الحياة.

ووسط لاعبي فريقه وأثناء فترة الإحماء توفي لاعب نادي مسقط العماني، مخلد الرقادي، عن عمر ناهز 29 عاما، قبيل انطلاق مباراة فريقه أمام نادي السويق ضمن الجولة السادسة من الدوري المحلي لكرة القدم.
 
ووصلت المأساة إلى الجزائر بعدما توفي قائد فريق مولودية "سعيدة" الجزائري، سفيان لوكار، حيث توفي أمس السبت، إثر إصابته بأزمة قلبية في ملعب مباراة فريقه ضد جمعية وهران.

 

طباعة