"كورونا" يتسبب في إلغاء الدوري المكسيكي من دون تحديد هوية البطل

أعلنت رابطة الدوري المكسيكي لكرة القدم، إلغاء الموسم المحلي (2019-2020)، دون تحديد البطل، وذلك في ظل الأوضاع التي تشهدها المكسيك جراء التفشي المتزايد لجائحة فيروس "كورونا COVID-19".

وقالت الرابطة عبر بيان رسمي تولت نقله وسائل الإعلام في المكسيك، إن القرار اتخذ من أجل ضمان إلا يتأذى أحد في عائلة كرة القدم من لاعبين، مدربين، مسؤولين، حكام ومشجعين أو صحفايين.

يذكر، يضم الدوري المكسيكي بطولتين سنوياً، أبيرتورا (الافتتاحية)، وكلاوسورا (الختامية)، حيث توقفت الأخيرة في العاشر من مارس الماضي سبب تفشي فيروس "كورونا"، مع تبقي سبعة مراحل على النهاية، خصوصاً أن إعلان الرابطة بإلغاء الدوري للموسم الحالي جاء بعد إعلان نادي "سانتوس لاجونا" إصابة ثمانية لاعبين في صفوفه، ما شكل نكسة لإمكانية استئناف المنافسات.

كما سبق للرابطة أن أعلنت في منتصف أبريل الماضي أنها ستعلق الهبوط والصعود في الدرجتين الأولى والثانية للأعوام الخمسة المقبلة من أجل ضمان استمرارية الأندية.

طباعة