سجل «هاتريك» في شباك الإكوادور

    إبراهيم سعيد يقود نيجيريا إلى دور الـ 16 في مونديال الناشئين

    النيجيري إبراهيم سعيد. من المصدر

    تأهلت منتخبات البرازيل ونيجيريا وأنغولا لكرة القدم إلى الدور الثاني (دور الـ16) ببطولة كأس العالم للناشئين (تحت 17 عاماً)، بعدما حقق كل منها انتصاره الثاني على التوالي في مجموعته بالدور الأول للبطولة المقامة حالياً في البرازيل.

    وأحرز إبراهيم سعيد ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود المنتخب النيجيري للفوز الثمين 3/‏‏2 على نظيره الإكوادوري، مساء أول من أمس، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية.

    ورفع المنتخب النيجيري رصيده إلى ست نقاط في صدارة المجموعة، وتأهل للدور الثاني بغض النظر عن نتيجة مباراته أمام أستراليا في الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة. ويتصدر المنتخب النيجيري قائمة أكثر المنتخبات نجاحاً في تاريخ البطولة، حيث أحرز اللقب خمس مرات سابقة مقابل ثلاثة ألقاب للبرازيل.

    ويحتل المنتخب الإكوادوري المركز الثاني في المجموعة برصيد ثلاث نقاط، بينما يحتل منتخبا أستراليا والمجر المركزين الثالث والرابع على التوالي برصيد نقطة واحدة فقط من تعادلهما سوياً 2/‏‏2 مساء أول من أمس.

    وسجل النيجيري سعيد أهدافه الثلاثة في الدقائق 5 و85 و89، بينما سجل دانيال جينادو لاعب نيجيريا (عن طريق الخطأ في مرمى فريقه)، ويوهان مينا هدفي الإكوادور في الدقيقتين 10، و56 من ضربة جزاء. وفي المجموعة الأولى انتزع المنتخب الأنغولي فوزاً غالياً 2/‏‏1 على نظيره الكندي في الوقت القاتل ليرفع رصيده إلى ست نقاط، وينفرد بصدارة المجموعة قبل أن يستعيدها المنتخب البرازيلي بالفوز الكبير 3/‏‏صفر على نيوزيلندا، بينما مُني المنتخب الكندي بهزيمته الثانية على التوالي.


    تأهل أيضاً منتخبا أنغولا والبرازيل إلى دور الـ16.

    طباعة