قائد أرسنال يرفض الالتحاق بصفوف «المدفعجية»

أعلن نادي أرسنال الإنجليزي لكرة القدم أن قائده المدافع، الفرنسي لوران كوسييلني، رفض الالتحاق بصفوفه للمشاركة في الجولة التحضيرية في الولايات المتحدة الأميركية، قبيل انطلاق الموسم الجديد.

ونشر فريق «المدفعجية» بياناً عبّر فيه عن خيبته من تصرف قائده جاء فيه: «رفض لوران كوسييلني السفر إلى الولايات المتحدة الأميركية للمشاركة في الجولة التحضيرية».

وتابع: «نشعر بخيبة أمل كبيرة من تصرفات لوران، التي تخالف تعليماتنا الواضحة».

وختم قائلاً: «نأمل في أن نحل هذه القضية، ولن ننشر أي تعليق إضافي في الوقت الحالي».

وكان كوسييلني (33 عاماً)، الذي يدافع عن ألوان النادي منذ عام 2010، أعلن في وقت سابق أنه تلقى عروضاً من أندية فرنسية، وطلب من أرسنال تحريره من عامه الأخير في عقده للعودة إلى بلده.

وخاض المدافع الفرنسي 353 مباراة بألوان «المدفعجية»، وأسهم في فوزه بكأس إنجلترا ثلاث مرات (2014 و2015 و2017)، وبدرع المجتمع في الأعوام ذاتها، وإلى نهائي مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، الذي خسره أمام مواطنه تشلسي الموسم المنصرم، واختير لارتداء شارة القيادة مطلع الموسم الماضي، بعد اعتزال القائد السابق المدافع، الألماني بير ميرتيساكر.

طباعة