النهائي الأوروبي التاسع في تاريخ كأس العالم - الإمارات اليوم

نسختان فقط شهدتا ختاماً أميركياً جنوبياً خالصاً

النهائي الأوروبي التاسع في تاريخ كأس العالم

صورة

دخل المنتخب الكرواتي قائمة الكبار، باعتباره المنتخب الأوروبي الـ13 الذي ينجح في بلوغ نهائي كأس العالم، وذلك في اللقاء المرتقب الذي سيجمعه في السادسة من عصر غدٍ، مع نظيره الفرنسي في المشهد الختامي لمونديال روسيا 2018.

نسختان فقط جمعتا بين منتخبات أميركا الجنوبية

اقتصر بلوغ منتخبات أميركا الجنوبية المباراة النهائية في تاريخ بطولات كأس العالم على نسختين فقط، جاءت الأولى في النسخة الأولى عام 1930، واستضافتها الأوروغواي في لقاء نجح خلاله أصحاب الضيافة في معانقة اللقب بفوزهم حينها على الأرجنتين «4-2»، قبل أن تنتظر منتخبات أميركا الجنوبية حتى نسخة عام 1950، التي أقيمت في البرازيل، وعرفت من خلالها الأوروغواي مجدداً معانقة المجد الكروي، بفوزها على البرازيل «2-1».

وتعتبر المرة التاسعة، التي يلتقي فيها منتخبان من القارة الأوروبية في النهائي، فيما اقتصر حضور منتخبات أميركا اللاتينية على نسختين فقط، مقابل 10 نسخ جمعت بين طرفيها قطبي الكرة الأوروبية واللاتينية.

وعلى الرغم من أن لقاء الغد هو الأول تاريخياً الذي يجمع كرواتيا وفرنسا في نهائي كأس العالم، فإن اللقاء الأوروبي الخالص الأول منذ نسخة عام 2010، التي استضافتها جنوب إفريقيا وجمع بين المنتخبين الهولندي والإسباني في مباراة حسم من خلالها الإسبان لقبهم الوحيد على صعيد بطولات العالم.

وتعود أولى المواجهات، التي جمعت بين طرفيها منتخبات من القارة الأوروبية إلى النسخة الثانية التي استضافتها إيطاليا عام 1934، وعرف من خلالها أصحاب الضيافة كيفية حصد لقبهم العالمي الأول بفوز الإيطاليين في تلك المباراة على منتخب تشيكوسلوفاكيا «2-1»، قبل أن تحمل نسخة فرنسا 1938 اللقاء الثاني الذي يتقابل خلاله منتخبان أوروبيان في مباراة جمعت إيطاليا والمجر، وانتهت بفوز المنتخب الإيطالي «4-2».

وانتظرت القارة العجوز حتى نسخة سويسرا 1954، لتعود منتخباتها إلى طرف المباراة النهائية في لقاء جمع ألمانيا الغربية والمجر، وانتهت بفوز الماكينات الألمانية «3-2»، لتحمل نسخة إنجلترا 1966 عنوان المواجهة الأوروبية الرابعة بتاريخ المونديال، في مباراة تقابل فيها منتخبا إنجلترا وألمانيا، وانتهت بفوز منتخب الأسود الثلاثة «4-2»، وحصد لقبهم العالمي الوحيد حتى الآن بتاريخ المونديال.

وسجل نهائي ألمانيا 1974 تجدد لقاءات منتخبات القارة العجوز، حينما واجه أصحاب الضيافة المنتخب الهولندي في مباراة حسمها الألمان بنتيجة «2-1»، قبل أن تسجل نسخة إسبانيا 1982 عودة المنتخبات الأوروبية إلى النهائي في مواجهة حققت خلالها إيطاليا لقبها العالمي الثالث، بفوزها على ألمانيا «3-1».

وفي نهائي 2006، الذي أقيم في ألمانيا، دخلت إيطاليا التاريخ مجدداً بحصدها اللقب العالمي للمرة الرابعة، عقب فوزها بركلات الترجيح على منتخب فرنسا «5-3»، عقب انتهاء الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين بنتيجة «1-1».

 

طباعة