زوجة شوماخر للصحافيين: أرجوكم غادروا المستشفى

ناشدت زوجة بطل العالم في سباقات «فورومولا 1»، الألماني ميكايل شوماخر، رجال الإعلام بالابتعاد عن المستشفى حيث يعالج زوجها من إصابة خطرة في رأسه تعرض لها في 30 من الشهر الماضي، خلال تزلجه في فرنسا.

وأصدرت كورينا شوماخر بياناً رسمياً جاء فيه، أمس «أرجوكم قوموا بمساندتنا في صراع شوماخر، من المهم جداً أن تخففوا من الضغوط على الأطباء الذين يشرفون على ميكايل وعلى المسؤولين في المستشفى حيث يعالج، من اجل أن يقوموا بعملهم كما يجب». وأضاف البيان «أرجوكم ثقوا بالبيانات التي يصدرونها تباعاً وأطلب منكم مغادرة المستشفى، أرجوكم أن تدعو العائلة تعيش بسلام أيضاً».

ولاتزال حالة بطل العالم سبع مرات (رقم قياسي) خطرة لكنها مستقرة، علماً بأن مصدراً مقرباً من السائق الألماني أكد أن حالته الصحية طرأ عليها تحسن طفيف في اليومين الأخيرين.

ووسط الضغوط التي يتعرض لها الأطباء، قرر الفريق الطبي المشرف على علاج شوماخر عدم إصدار أي تفاصيل عن علاجه من اجل احترام خصوصيته.

طباعة