39 مليون أميركي فقدوا وظائفهم خلال 9 أسابيع بسبب #كورونا

واصلت أعداد الأميركيين المُسرحين من وظائفهم، منذ بداية أزمة جائحة كورونا بالارتفاع، ليبلغ عددهم الإجمالي نحو 39 مليون شخص.

 

ووفق وسائل إعلام أميركية، فقد تقدم ملايين الأميركيين بطلبات للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي مع استمرار تصفية طلبات الأعمال المتراكمة والاضطرابات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

 

وتسبب إغلاق عام للبلاد في منتصف مارس آذار لاحتواء انتشار كوفيد-19، مرض الجهاز التنفسي الناجم عن فيروس كورونا المستجد، في أسوأ بطالة منذ الكساد الكبير عام 1930م.

 

وأفادت وزارة العمل الأميركية اليوم الخميس، بأن أكثر من 2.4 مليون شخص تقدموا بطلبات للحصول على إعانات البطالة الأسبوع الماضي، في أحدث موجة من حالات التسريح من العمل التي تسببت في إغلاق الشركات على الصعيد الوطني، وأدت إلى انهيار الاقتصاد، وبذلك يرتفع الإجمالي الحالي للمتضررين من قرارات التسريح من العمل إلى 38.6 مليون شخص.

 
طباعة