واشنطن تؤكد دعمها للحكومة اليمنية الشرعية

    جنيد أكد أهمية وصول المساعدات لكل مناطق اليمن. ■أرشيفية

    أكد القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأميركية لدى اليمن، جنيد منير، دعم بلاده للحكومة الشرعية في اليمن، مشيداً بالجهود التي تبذلها الحكومة في ظل التحديات الصعبة التي تواجهها.

    وأكد خلال لقائه، أمس، مع وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي، حرص الولايات المتحدة على أهمية وصول المساعدات الإنسانية لكل المناطق في اليمن، ورفضها للعراقيل ومنع وصول المساعدات إلى المحتاجين وضمان ذلك مع المانحين الدوليين.

    وبحث اللقاء مستجدات الأوضاع في اليمن، وأكد وزير الخارجية اليمني ضرورة اضطلاع المجتمع الدولي بمسؤولياته تجاه انتهاكات ميليشيات الحوثي، موضحاً أن الميليشيات اعتادت انتهاج أسلوب التحايل والخداع في محاولة منها لتضليل المجتمع الدولي واستغلالاً منها للملف الإنساني لسرقة المساعدات وزيادة ثراء قادة هذه الميليشيات على حساب معاناة الشعب اليمني، وشدد على أن الميليشيات لا تعبأ بأي أضرار قد تلحق باليمنيين وبالمنطقة بأكملها. وتطرق الوزير إلى مشكلة خزان صافر النفطي إذ مازالت الميليشيات الحوثية ترفض وبشكل قاطع كل المحاولات الرامية إلى معالجة هذه القضية التي قد تؤدي إلى أكبر كارثة بيئية لن تهدد اليمن فقط ولكن المنطقة، مجدداً مطالبته بضرورة التحرك العاجل من قبل مجلس الأمن والمجتمع الدولي لمنع حصول هذه الكارثة.

    طباعة