دبي تحتفل بـ «ديوالي» بألعاب نارية وعروض نوافير راقصة

تحتفل دبي بمهرجان الأضواء «ديوالي»، من خلال العديد من عروض الألعاب النارية والنوافير الراقصة والموسيقى الإيقاعية. وتشمل الاحتفالات بمهرجان «ديوالي» لهذا العام، التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، عروض الألعاب النارية المذهلة في اثنتين من أفضل الوجهات العائلية في المدينة، وهما القرية العالمية و«ذا بوينت». وسترحب الوجهتان بسكان دبي وزوارها للاستمتاع بعروض مصممة بشكل مثالي، لتجمع بين الصوت والضوء والألوان المبهجة احتفالاً بالمهرجان.

وسيحظى الأصدقاء والعائلات الذين يزورون «ذا بوينت»، الوجهة الرائدة لتناول الطعام والتجزئة والترفيه في «نخلة جميرا»، بفرصة الاستمتاع بعرض مصمم خصيصاً لنافورة النخلة، أكبر نافورة راقصة في العالم، إضافة إلى عروض نارية رائعة اليوم الجمعة.

وفي تمام الساعة التاسعة مساءً، تضيء الألعاب النارية مبنى فندق «أتلانتس النخلة» و«ذا بوينت» قبل أن يبدأ عرض نافورة النخلة الراقصة. ويستقطب العرض الخاص بمهرجان «ديوالي» عدداً كبيراً من المشاهدين على نغمات أغنية «مالهاري»، للمطرب فيشال دادلاني، من الفيلم الهندي «باجيراو ماستاني».

وتضم النافورة منصتين عائمتين عملاقتين، وتمتد على مساحة 14 ألف قدم مربعة، مع مضخات تطلق المياه بارتفاع 105 أمتار في الهواء، و3000 مصباح «ليد» تعمل جميعها في تناغم لتقديم عروض ساحرة لا تُنسى. ويمكن لزوار «ذا بوينت» الاستمتاع بتخفيضات بنسبة 25%.

وتحتفل القرية العالمية، الوجهة المفضلة للعائلات، التي تبحث عن تجربة تسوّق متميزة ومأكولات رائعة والكثير من المرح، بمهرجان الأضواء مع مجموعة ضخمة من العروض الترفيهية والعروض الحية والمأكولات والمئات من أكشاك البيع بالتجزئة والألعاب النارية. ويستمتع زوار الجناح الهندي بالعروض الموسيقية وعروض الألعاب النارية، التي تقام أيام الخميس والجمعة الساعة التاسعة مساءً، في إطار الاحتفالات بمهرجان الأضواء في القرية العالمية. وجرى تصميم العروض لتعكس العلاقات طويلة الأمد بين دولة الإمارات والهند.

طباعة