جوائز ومتعلقات روبن وليامز في مزاد

صورة

تعرض أربع جوائز «غولدن غلوب»، فاز بها الممثل الراحل روبن وليامز، في مزاد الشهر المقبل، مع مجموعة خاصة بالممثل المشهور، تضم أشياء استخدمها في أفلامه وساعات وألعاباً وأعمالاً فنية.

سيشمل المزاد الذي تنظمه دار سوذبيز للمزادات في نيويورك، في الرابع من أكتوبر المقبل، أيضاً، خنجراً استخدمه الممثل الكوميدي في فيلمه «هوك»، الذي صدر عام 1991، وقميصاً يضيء بوساطة بطارية ارتداه خلال عرض على وقع أغنية «لوموا كندا» (بليم كندا)، في حفل جوائز الأوسكار لعام 2000.

وقالت نينا ديل ريو، نائبة رئيس دار سوذبيز، «إننا متحمسون جداً للساعة التي وضعها روبن وليامز في معصمه في فيلم مجتمع الشعراء الأموات (ديد بويتس سوسايتي)». والساعة من نوع هاميلتون، ومطلية بالذهب، ومحفور على ظهرها اسم الممثل، واسم الفيلم، بعد انتهاء التصوير في 1988. ومن المتوقع أن يصل سعرها إلى 2000 دولار.

وجمع وليامز وزوجته الثانية مارشا جارسيس وليامز، هذه الأشياء، التي تضم أعمالاً للفنانين المعاصرين بانكسي وشيبارد فيري، على مدار 20 عاماً. وانتحر وليامز في عام 2014، وكان عمره 63 عاماً.

وسيشمل المزاد جائزة «غولدن غلوب»، التي حصل عليها الممثل عن فيلم «صباح الخير فيتنام»، التي يتوقع أن تحقق ما بين 15 و20 ألف دولار، وأيضاً جوائز غولدن غلوب عن فيلم «السيدة داوتفاير» (مسز داوتفاير)، ومسلسل (مورك وميندي)، وفيلم «الملك الصياد» (ذا فيشر كينج).