العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    حركة نشطة للقطاع الفندقي مع اقتراب انطلاق المعرض و«الموسم السياحي»

    فنادق: معظم الحجوزات خلال «إكسبو 2020 دبي» إقامات طويلة

    صورة

    قال مسؤولو فنادق إن أسعار الغرف الفندقية في دبي واصلت الارتفاع التدريجي، منذ إعادة فتح الأسواق إثر جائحة فيروس «كورونا» العام الماضي، لافتين إلى أن السياحة الداخلية كانت الداعم الأبرز للسوق الفندقية في دبي خلال الفترة الماضية، لكن مع اقتراب «إكسبو 2020 دبي»، فقد تلقت الفنادق العديد من الطلبات الخاصة بالإقامة.

    وأكدوا لـ«الإمارات اليوم» أن معظم الحجوزات خلال «إكسبو 2020 دبي» هي إقامات طويلة، ما يعزز من مستويات نمو السوق الفندقية، لافتين إلى أن جزءاً كبيراً من الفنادق لديها حجوزات مؤكدة خلال سبتمبر وأكتوبر المقبلين، وهو مؤشر جيد للسوق الفندقية في ظل الظروف الحالية.

    ارتفاع تدريجي

    وتفصيلاً، قال الرئيس التنفيذي لـ«مجموعة تايم للفنادق»، محمد عوض الله، إن «أسعار الغرف الفندقية في دبي واصلت الارتفاع التدريجي، منذ إعادة فتح الأسواق، إثر جائحة فيروس (كورونا) العام الماضي»، لافتاً إلى أن الأسعار مرتبطة بشكل أساسي بمستويات الطلب على السوق الفندقية، في وقت تظهر فيه مؤشرات قوية إلى حركة تعافي أسرع.

    وذكر عوض الله، لـ«الإمارات اليوم»، أن المنشآت الفندقية بدأت تسجيل مستويات إشغال جيدة خلال الفترة الماضية، بدعم من طلب في السوق المحلية، إضافة إلى حركة السياحة الدولية الوافدة إلى دبي، لافتاً إلى أن التوقعات تشير إلى ارتفاع في معدلات الإشغال ومتوسط الأسعار خلال الفترة المقبلة، مع تزايد الإقبال على سياحة الأعمال والمعارض، والسياحة الترفيهية.

    وأوضح عوض الله أن السوق الفندقية بدأت بالاستعداد مبكراً لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، من خلال طرح عروض وباقات خاصة بالمعرض، متوقعاً أن ترتفع مدة إقامة النزلاء في المنشآت الفندقية في دبي خلال الأشهر المقبلة، وهو ما سينعكس على الإشغال والعائدات الفندقية أيضاً.

    تعديل أسعار

    من جهته، قال المدير العام لفندق «تماني مارينا»، وليد العوا، إن جزءاً كبيراً من المنشآت الفندقية لجأ خلال الفترة الماضية إلى تعديل مستوى الأسعار بالنسبة للحجوزات التي تتزامن مع نهاية فصل الصيف ومعرض «إكسبو 2020 دبي»، مؤكداً أن الطلب الكبير سينعش السوق الفندقية بمستويات أكبر خلال الفترة المقبلة.

    وأضاف: «الأسعار ستواصل الارتفاع خلال الفترة المقبلة، بدعم من طلب متوقع خلال فعاليات (إكسبو 2020 دبي) أكتوبر المقبل، فضلاً عن الفعاليات والمؤتمرات الكبرى التي ستستضيفها دبي في الأشهر المقبلة، وحركة السياحة الترفيهية».

    ولفت العوا إلى أن تخفيف قيود السفر الدولي سيزيد من مستويات التدفق السياحي خلال الفترة المقبلة، ما ينعكس إيجاباً على أداء مؤشرات السوق الفندقية، بما في ذلك الإشغال الفندقي، ومتوسط الأسعار، فضلاً عن العائد لكل غرفة، مشيراً إلى أن المنتج السياحي في دبي يمتار بالتنوع، بما يلائم مختلف متطلبات السياح الزائرين لدبي، إضافة إلى زوار «إكسبو 2020 دبي».

    السياحة الداخلية

    في السياق نفسه، قال المدير التنفيذي لفندق «بلازو فيرساتشي دبي» ومؤسس «شركة بلازو للضيافة»، منذر درويش، إن «أسعار الغرف الفندقية حققت معدلات نمو ملحوظة خلال الفترة الأخيرة، بدعم من الطلب الحالي والمتوقع»، مشيراً إلى أن متوسط الأسعار أعلى من مستويات العام الماضي بنسبة تصل إلى 15%.

    وذكر درويش أن السياحة الداخلية كانت الداعم الأبرز للسوق الفندقية في دبي خلال الفترة الماضية، لكننا مع اقتراب «إكسبو» فقد بدأنا بتلقي العديد من الطلبات الخاصة بالإقامة.

    وأكد أن معظم الحجوزات خلال «إكسبو 2020 دبي» هي إقامات طويلة، الأمر الذي سيعزز من مستويات نمو السوق الفندقية.

    ولفت إلى أن جزءاً كبيراً من الفنادق لديه حجوزات مؤكدة خلال سبتمبر وأكتوبر المقبلين، متوقعاً أن تواصل الأسعار ارتفاعها خلال الفترة المقبلة، بدعم من طلب خاص بفعاليات «إكسبو 2020 دبي»، فضلاً عن حركة السياحة الدولية.

    وأكد درويش أن دبي بدأت تشهد زيادة في معدلات التدفق السياحي من أسواق أميركا الشمالية، مقارنة بالسنوات الماضية، حيث كانت المعدلات أقل، لافتاً إلى أن الموسم السياحي في دبي على الأبواب، ويتوقع حركة نشطة خلال الفترة القريبة المقبلة،

    لاسيما أن دبي وجهة سياحية عالمية تمتلك العديد عوامل الجذب السياحي.

    وذكر أن «بلازو فيرساتشي دبي» طرح عروضاً خاصة بالمشاركين في «إكسبو 2020 دبي»، تشمل المواصلات وتذاكر مجانية لحضور الحدث، وغيرها من الخدمات، مع تسهيلات سابقة تم الإعلان عنها، تتمثل في استرداد قيمة تذاكر الطيران على الدرجة السياحية لشخصين عند الإقامة في الفندق سبع ليال، إضافة إلى إمكانية تقسيط تكاليف الإقامة.

    «إس تي آر»: أسعار فنادق دبي ترتفع 13.1% خلال يوليو 2021

    أفادت مؤسسة «إس تي آر»، المتخصصة في الأبحاث والاستشارات الفندقية، بأن متوسط أسعار الغرف الفندقية سجل نمواً بنسبة 13.1% خلال يوليو الماضي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

    وذكرت المؤسسة في بيانات، أرسلتها إلى «الإمارات اليوم»، أن متوسط سعر الغرفة الفندقية وصل إلى أكثر من 370 درهماً في يوليو الماضي، مشيرة إلى أن الإشغال الفندقي سجل بدوره مستويات نمو ملحوظة خلال الشهر المذكور.

    طباعة