«تنظيم الاتصالات»: «إكسبو 2020 دبي» يطبّق التقنية تجارياً بنسبة 100%

30 % تغطية شبكات الجيل الخامس في المناطق المأهولة بالدولة

صورة

أفادت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات، بأن تقنية الجيل الخامس الجديدة ستوفر ما يزيد على 22 مليون فرصة عمل جديدة في أسواق العالم خلال الأعوام الخمسة المقبلة، فيما بلغت تغطية شبكات الجيل الخامس في المناطق المأهولة بدولة الإمارات حالياً 30%.

وأشارت في تصريحات على هامش فعاليات «مؤتمر الإمارات للجيل الخامس»، الذي نظمته أمس في دبي بحضور الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات، إلى أن معرض «إكسبو 2020 دبي» سيكون الأول في المنطقة في التطبيق الكامل لـ«الجيل الخامس» بنسبة 100%.

وقال المدير العام للهيئة، حمد عبيد المنصوري: «قطعنا شوطاً مهماً في إرساء دعائم الجيل الخامس، بالتعاون مع شركائنا في القطاع الخاص، إذ أطلقنا استراتيجية وطنية للجيل الخامس، وبدأ مزودو خدمات الاتصالات لدينا في تطبيق تقنية الجيل الخامس على نطاق تجاري وبخطى مدروسة، مستندين إلى مخرجات المؤتمر العالمي للاتصالات الراديوية/‏‏ الذي انعقد في مصر، ونتج عنه تخصيص عدد من النطاقات الترددية للخدمات المتنقلة الدولية».

وأضاف: «نحن على أعتاب حقبة جديدة عنوانها الجيل الخامس، وقد أشارت دراسات صدرت حديثاً إلى أن الاقتصاد العالمي سيكون الميدان الأبرز لهذه التقنية، فاقتصاد الجيل الخامس سيعمل على دعم قطاعات الصناعة والزراعة والمجالات الحيوية الأخرى بما قيمته 12 تريليون دولار، ما يسهم في نمو الناتج القومي العالمي بنحو تريليوني دولار خلال الفترة المقبلة».

وأوضح أنه «بخلاف ما يشاع عن الأثر السلبي على القوى العاملة، فإن الجيل الخامس سيوفر ما يزيد على 22 مليون فرصة عمل جديدة عالمياً خلال الأعوام الخمسة المقبلة»، لافتاً إلى أن كل هذه الدراسات والأرقام تحتاج إلى نقاش علمي، لتبديد الغموض المرتبط بالجيل الخامس، وجعله أمراً مفهوماً وواضحاً للناس.

وأكد المنصوري أن «(إكسبو 2020 دبي)، سيكون أول مساحة في إطار كيلومتر مربع بالمنطقة، تطبق الجيل الخامس تطبيقاً تجارياً كاملاً بنسبة 100%، ما يجعلنا نوجه الدعوة للمعرض لخوض تجربة غير مسبوقة تحت شعار: (تواصل العقول وصنع المستقبل)».

وأشار إلى أن كل الخطوات التي تم اتخاذها في الدولة، أخيراً، تندرج في سياق استراتيجية الإمارات للجيل الخامس، وهي استراتيجية فريدة من نوعها في المنطقة، إذ ترسم خريطة طريق لاستيعاب وتطبيق الجيل الخامس خلال السنوات القليلة المقبلة.

بدوره، قال المدير التنفيذي لإدارة الطيف الترددي في الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات، المهندس طارق العوضي، إن نسب تغطية شبكات الجيل الخامس في المناطق المأهولة بالدولة تجاوز حالياً نسبة 30%، فيما وصلت إلى 60% في إمارة أبوظبي.

وأضاف أن 10 مشغلين لخدمات الاتصالات في دول مجلس التعاون الخليجي، أعلنوا أخيراً عن الإطلاق التجاري لشبكات الجيل الخامس، فيما يتوقع في غضون عامين أو ثلاثة أعوام مقبلة، أن يعلن بقية المشغلين في المنطقة العربية عن الإطلاق التجاري لتلك الشبكات.

وتابع: «من المنتظر بحلول عام 2025، أن يكون هناك 45 مليون متصل بشبكة الجيل الخامس بالمنطقة، وبما يمثل 6% من إجمالي المتصلين بشبكات الهاتف المحمول».

طباعة