مديرون أكدوا أن زيادة المعروض تنوّع المنتج السياحي وتخفض الأسعار

«إس تي آر»: 170 منشأة فندقية قيد الإنشاء في دبي تضم 48.7 ألف غرفة

صورة

أفادت مؤسسة «إس تي آر غلوبال»، المتخصصة في الأبحاث الفندقية، بأن عدد المنشآت الفندقية قيد الإنشاء في دبي وصل بنهاية يناير الماضي إلى 170 مشروعاً، تضم 48.7 ألف غرفة فندقية، مشيرة إلى أن الإمارة تواصل تسجيل معدلات نمو كبيرة في عدد المشروعات التي تدخل السوق الفندقية.

وذكرت المؤسسة البريطانية في تقرير عن أداء أسواق السياحة العالمية خلال يناير 2019، أن الطلب (الليالي المبيعة) في دبي نما للشهر الرابع على التوالي، لافتاً في الوقت نفسه إلى أن السوق الفندقية في أبوظبي شهدت أعلى نسبة إشغال في يناير منذ عام 2008، رغم زيادة المعروض بنسبة 11.2%.

إلى ذلك، قال مديرون وعاملون في قطاع السياحة، لـ«الإمارات اليوم»، إن المشروعات الجديدة التي تدخل السوق المحلية تسهم في تنويع المنتج السياحي، ما يعزّز من جاذبية الوجهة السياحية، ويجعلها أقل كلفة، فضلاً عن دورها في استقطاب المزيد من الزوار.

دبي

وتفصيلاً، أظهر تقرير مؤسسة «إس تي آر غلوبال» المتخصصة في الأبحاث الفندقية، عن أداء أسواق السياحة العالمية خلال يناير الماضي، أن عدد المنشآت الفندقية قيد الإنشاء في دبي وصل بنهاية يناير 2019 إلى 170 مشروعاً، تضم 48 ألفاً و759 غرفة فندقية، مشيراً إلى أن الإمارة تواصل تسجيل معدلات نمو كبيرة في عدد المشروعات التي تدخل السوق الفندقية، وتلك التي في مرحلة الإنشاء، خصوصاً قبل بدء معرض «إكسبو 2020 دبي».

وأفاد التقرير، بأن الطلب (الليالي المبيعة) في دبي نما خلال يناير الماضي للشهر الرابع على التوالي، موضحاً أن الأداء العام كان قوياً خلال الأيام الخمسة الأولى من الشهر، بفضل الاحتفالات بالعام الجديد، إضافة إلى المعارض التي استضافتها الإمارة في بداية العام الجديد.

وبيّن أن معدل الإشغال الفندقي في دبي وصل إلى 82% خلال يناير من العام الجاري، فيما وصل متوسط سعر الغرفة الفندقي إلى 716 درهماً خلال يناير، ليصل متوسط العائد على الغرفة المتاحة 587 درهماً.

أبوظبي

وفي أبوظبي، ذكرت مؤسسة «إس تي آر غلوبال» البريطانية، أن السوق الفندقية في الإمارة شهدت أعلى نسبة إشغال في يناير الماضي منذ عام 2008، على الرغم من نمو المعروض بنسبة 11.2%، مشيرة إلى أن الطلب ارتفع بنسبة 13.4% خلال بطولة كأس آسيا لكرة القدم.

وأوضحت المؤسسة أن معدل الإشغال الفندقي في أبوظبي وصل إلى 78% خلال يناير 2019، بنمو بلغت نسبته 1.9% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.

وأضافت أن متوسط سعر الغرفة في الإمارة بلغ نحو 450 درهماً، بنمو 5.4%، ليصل متوسط العائد على الغرفة المتاحة إلى 350 درهماً، وبنسبة نمو بلغت 7.5%.

تنويع المنتج

إلى ذلك، قال المدير العام لـ«مجموعة البادي للسفريات»، محمد الصاوي، إن «المشروعات الجديدة التي تدخل السوق المحلية تسهم في تنويع المنتج السياحي»، مؤكداً أن «ذلك يعزز من جاذبية الوجهة السياحية، ويجعلها أقل كلفة».

وأضاف الصاوي أن «زيادة حجم المعروض الفندقي في السوق سينعكس على تراجع متوسط أسعار الغرف الفندقية، خصوصاً قبل بدء معرض (إكسبو 2020 دبي)»، لافتاً إلى أن «المشروعات الجديدة تزيد حصة الفنادق المتوسطة في السوق المحلية».

نمو مستقبلي

من جهته، قال رئيس «شركة العابدي القابضة للسياحة والسفر»، سعيد العابدي، إن «افتتاح المزيد من الغرف الفندقية يستند إلى أساس الزيارات المتوقعة إلى دبي خلال السنوات المقبلة، ولمواكبة النمو المستقبلي»، مشيراً إلى أن «المشروعات المستقبلية تزيد من القدرة الاستيعابية للسوق الفندقية».

وأضاف العابدي أنه «كلما ارتفع حجم المعروض من الغرف، انعكس ذلك على تراجع متوسط الأسعار، وهذا بالتحديد ما تحتاجه السوق الفندقية في دبي، الأمر الذي سيقلل من كلفة السياحة إليها واستقطاب أعداد متزايدة من الزوار، بمن فيهم السياح من أصحاب الدخل المتوسط».

وبيّن العابدي أن «وجود توازن في الأسعار له دور كبير في رفع معدلات التدفق السياحي»، لافتاً إلى أهمية «الفنادق الصغيرة والمتوسطة من فئة الثلاث والأربع نجوم».

مواكبة الطلب

بدوره، قال المدير العام لفندق «تماني مارينا»، وليد العوا، إن «الآلاف من الغرف الفندقية تدخل السوق الفندقية في دبي سنوياً، وذلك في إطار مواكبة الطلب وتنويع المنتج السياحي»، متوقعاً أن «يشهد العام الجاري أكبر عدد من المنشآت الفندقية الجديدة التي ستدخل السوق».

وأوضح أن «أسعار الغرف الفندقية واصلت تراجعها خلال العامين الماضيين، بدعم من الغرف الجديدة التي دخلت السوق، وأسهمت في زيادة المعروض»، مشيراً إلى أن «تراجع الأسعار انعكس إيجاباً على ارتفاع معدلات الإشغال الفندقي، وهذا ما حدث تماماً خلال شهري يناير وفبراير من العام الجاري».

وأضاف العوا أن «نسبة كبيرة من الفنادق التي ستدخل السوق من فئتي الثلاث والأربع نجوم، ما سيزيد حصة هذه الفنادق، ويجذب شرائح جديدة من الزوار».

82 %

معدل الإشغال

الفندقي في دبي

خلال يناير 2019.


- فنادق أبوظبي

شهدت أعلى نسبة

إشغال في يناير

الماضي منذ 2008.

 

طباعة