قضوا 30.1 مليون ليلة فندقية.. والهند تتصدّر الأسواق الـ 10 الرئيسة المصدّرة للزوّار إلى الإمارة

دبي تستقبل 15.92 مليون زائر دولي في 2018

الأسواق الرئيسة لدبي أسهمت في تحقيق نمو ملحوظ في أعداد الزوّار القادمين منها. من المصدر

أفادت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي «دبي للسياحة»، أمس، بأن الإمارة استقبلت نحو 15.92 مليون زائر دولي خلال العام الماضي، لافتة إلى أن الهند حافظت على مركزها الأول ضمن الأسواق الـ10 الرئيسة الأولى المصدّرة للزوّار إلى دبي بأكثر من مليوني زائر.

وأوضحت الدائرة في الإحصاءات الخاصة بأعداد الزوّار الدوليين لدبي خلال العام الماضي، أن فنادق الإمارة سجلت 30.13 مليون ليلة مع المحافظة على نسبة إشغال بلغت 76% لمختلف الفئات الفندقية على مستوى المدينة.

نمو ملحوظ

وتفصيلاً، كشفت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي «دبي للسياحة»، أمس، عن آخر الإحصاءات الخاصة بأعداد الزوّار الدوليين لدبي خلال العام الماضي، حيث استقبلت الإمارة نحو 15.92 مليون زائر دولي، مشيرة إلى أن الأسواق الرئيسة لدبي أسهمت في تحقيق نمو ملحوظ في أعداد الزوّار القادمين منها بما يعزّز من قطاع السياحة لتحقيق أهداف الاستراتيجية السياحية 2022-2025 الرامية إلى استقبال المزيد من الزوّار الدوليين سنوياً بحلول 2025، فضلاً عن زيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي لدبي.

وأوضحت «دبي للسياحة» في بيان، أنه بالنسبة للأسواق الرئيسة، حافظت الهند على مركزها الأول ضمن الأسواق الـ10 الرئيسة الأولى المصدّرة للزوّار إلى دبي بأكثر من مليوني زائر خلال عام 2018، حيث جاءت تلك النتائج مدعومة بمجموعة من العوامل خصوصاً تعزيز التعاون المشترك مع شركاء القطاع في الهند ووسائل الإعلام المحلية هناك مثل «TOI»، فضلاً عن الحملات الترويجية المخصصة ومن بينها إطلاق الفيلم الترويجي «كن ضيفي» #BeMyGuest، إضافة إلى الحملات الموسمية التي استهدفت شرائح محددة من الجمهور من أرجاء الهند كافة.

وأضافت أن السعودية جاءت في المركز الثاني على القائمة، إذ حافظت على موقعها المتقدم ضمن الأسواق الخليجية بعدد زوّار بلغ 1.6 مليون زائر، مسجلة بذلك نمواً بنسبة 3% مقارنة بعام 2017، لافتة إلى أن إقامة وتنظيم بعض الفعاليات والأنشطة والعروض التي تزامنت مع مناسبات خاصة أبرزها اليوم الوطني للسعودية، أسهمت في جذب المزيد من السعوديين لزيارة دبي.

وبيّنت «دبي للسياحة» أن المملكة المتحدة احتلت المركز الثالث بنحو 1.2 مليون زائر في عام 2018، بما يؤكد تزايد جاذبية دبي لدى الزوّار البريطانيين، على الرغم من وضع «البريكست» غير الواضح الخاص بخروج بريطانيا من منطقة الاتحاد الأوروبي، ما أثّر في معدل السياحة الصادرة منها ونسبة الإنفاق بوجه عام.

استراتيجيات التسويق

وأكدت أن نتائج عام 2018 كانت إيجابية لدى العديد من الأسواق الـ10 الرئيسة، حيث حققت كل من الصين وروسيا وألمانيا معدلات نمو ملحوظة طوال العام الماضي، فيما تقدمت الصين إلى المركز الرابع، لتسجل زيادة بلغت 12% ليبلغ عدد الزوّار الصينيين إلى دبي 857 ألف زائر، تلتها روسيا بنحو 678 ألف زائر بِنسبة نمو بلغت 28%، حيث استفاد رعايا كل من الصين وروسيا من الإجراءات الميسرة لإصدار تأشيرات الدخول.

ولفتت الدائرة إلى ارتفاع عدد الزوار من الولايات المتحدة التي جاءت في المركز السابع بنسبة 4% ليبلغ عددهم 656 ألف زائر، بينما دخلت الفلبين وللمرة الأولى قائمة الأسواق الـ10 الرئيسة بعدد زوّار بلغ 387 ألف زائر.

وذكرت أنه كنتيجة لاستراتيجيات التسويق الناجحة التي قامت بها «دبي للسياحة» في عدد من الأسواق المهمة تمكّنت الإمارة من استقبال نحو 348 ألف زائر من فرنسا، التي تقدّمت مركزين وشهدت زيادة في عدد الزوار بلغت 17% مقارنة بعام 2017، بينما شهدت السوق الإيطالية نمواً بنسبة 9%، في حين سجلت السوق النيجيرية نمواً كبيراً بنسبة 36% لتعود مرة أخرى إلى قائمة الأسواق الـ20 بعدد زوار بلغ 185 ألف زائر.

قطاع الضيافة

وبالنسبة لقطاع الضيافة، أفادت «دبي للسياحة» بأنه سجل نمواً بنسبة 8% خلال عام 2018 مقارنة بعام 2017، حيث وصلت أعداد الغرف والشقق الفندقية إلى أكثر من 115.96 ألف غرفة موزعة على 716 منشأة فندقية، موضحة أن فنادق خمس نجوم شكلت ما نسبته 33% من إجمالي السعة الفندقية.

وأضافت أن الشقق الفندقية شكلت ما نسبته 21% من إجمالي فئاتها الفاخرة والفخمة والعادية، في حين وصل معدل الإشغال الفندقي إلى 76%، فيما بلغ عدد الليالي الفندقية 30.13 مليون ليلة، كما استقر معدل طول مدة الإقامة الفندقية عند 3.5 ليالٍ فندقية.

ترسيخ مكانة دبي

وقال المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، هلال سعيد المري: «إننا نؤكد الالتزام بالعمل على ترسيخ مكانة دبي وجهة سياحية مفضلة، لتكون في طليعة المدن الأكثر زيارة على مستوى العالم، وفق الاستراتيجية السياحية 2022-2025».

وأضاف أنه «من هذا المنطلق، قمنا بتطوير واعتماد استراتيجية عمل تتوافق مع احتياجات الأسواق العالمية، وذلك بقصد تعزيز مستويات التفاعل في هذه الأسواق مع ما تقدمه دبي من عروض متنوّعة، إذ نجحنا خلال العام الماضي في تحقيق ثبات في قطاع السياحة بدبي، وذلك بعد اكتشاف آفاق جديدة تسهم في زيادة حصتنا من سوق السفر العالمي».


مساهم قوي

برزت دول أوروبا الغربية في عام 2018 مساهماً قوياً في أعداد الزوّار لليلة واحدة إلى دبي لتشكل ما نسبته 21%، إذ حافظت على مركزها الرائد منذ عام 2017، تلتها منطقة مجلس التعاون الخليجي بنسبة 17% ودول جنوب آسيا بـ18% من حيث أعداد الزوار الدوليين، كما شكلت منطقة شمال وجنوب شرق آسيا ما نسبته 11%، وهو أمر يؤكد فعالية استراتيجية تنويع الأسواق التي تعتمدها «دبي للسياحة».

1.6

مليون زائر من السعودية إلى دبي العام الماضي.

طباعة