سانتوش غير سعيد بتصرف رونالدو بعد استبداله

فرناندو سانتوش. إي.بي.إيه

أقرَّ مدرب المنتخب البرتغالي فرناندو سانتوش، أمس، أنه لم يكن راضياً عن تصرّف نجمه كريستيانو رونالدو الذي بدا غاضباً عند استبداله في المباراة الأخيرة من دور المجموعات في مونديال قطر 2022 ضد كوريا الجنوبية يوم الجمعة الماضي.

خرج رونالدو في الدقيقة 65 خلال الهزيمة 2-1 أمام كوريا الجنوبية وظهر بداية أنه يقوم بإيماءات تجاه لاعب كوري جنوبي، لكن وسائل الإعلام البرتغالية عرضت مشاهد قالت فيها إن المهاجم استخدم كلمات بذيئة معترضاً على قرار سانتوش.

وقال سانتوش رداً على سؤال عن رد فعله تجاه تلك المشاهد «أجبت بعد المباراة وسأفعل ذلك مرة أخرى الآن. لا أعرف أي شيء عما حدث على أرض الملعب، لقد رأيته يتجادل مع لاعب كوري. لا أريد التحدث عن ذلك بعد الآن، ولكن رأيت المشاهد ولم تعجبني أبداً. لم تعجبني أبداً».

وتابع «لقد سُويّت هذه الأمور، نحلّها في الداخل وقد انتهت. وصلنا إلى نهاية فيما يخص هذه المسألة».

ولايزال دور رونالدو كأساسي في الفريق موضوعاً ساخناً بين مشجعي البرتغال، لكن سانتوش قال إنه لم يعر انتباهاً للجدل أو لاستطلاعات الرأي على الإنترنت حول هذه المسألة.

وقد أظهر استطلاع للرأي أجرته صحيفة «أ بولا» البرتغالية واسعة الانتشار أن 70% من المشاركين لا يريدون مشاركة رونالدو أساسياً ضد سويسرا اليوم في دور الـ16.

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة