مونديال روسيا.. وجه الشؤم على 7 مدربين أبرزهم «أبو الوشوم»

قطفت مقصلة مونديال روسيا، الذي اختتمت منافساته أمس، رؤوس سبعة مدربين بعد فشلهم في تحقيق أهداف منتخباتهم في البطولة، وتحملهم مسؤولية إحباط آمال وطموحات الجماهير.

ويُعد الأرجنتيني هيكتور كوبر أول ضحايا المدربين في كأس العالم، إذ تمت إقالته من تدريب المنتخب المصري مباشرة بعد الخروج المؤسف للفراعنة من الدور الأول، فيما كان مدرب الأرجنتين خورخي سامبولي المعروف بالوشوم الكثيرة في جسده، آخر ضحايا مقصلة الإقالة ، على الرغم من الشرط الجزائي في عقده البالغ 20 مليون دولار في حالة إقالته من منصبه.

«الإمارات اليوم» ترصد أبرز المدربين الذين فقدوا مناصبهم بسبب مونديال روسيا، وذلك على النحو التالي:

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة