اتفاقية شراكة بين شركة النصر والمدرسة الفرنسية الدولية في دبي

خلال مراسم توقيع الاتفاقية. من المصدر

وقّعت شركة النصر لكرة القدم اتفاقية شراكة مع المدرسة الفرنسية الدولية في دبي، تمتد على فترة موسمين رياضيين، قابلة للتجديد لتعزيز التعاون المشترك بين الجانبين في المجال الرياضي، وذلك التزاماً بالمسؤولية المجتمعية لكلا المؤسستين، وتهدف إلى التعاون المشترك لعمل برامج تتعلق بتطوير قدرات ومواهب الطلاب في الأنشطة الرياضية والثقافية، والتعاون مع أكاديمية كرة القدم في اختيار لاعبين موهوبين، وتسجيلهم في فئة المقيمين، من خلال تنظيم أيام مفتوحة لاختيار المواهب الواعدة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس، في مقر المدرسة الفرنسية، بحضور المدير التنفيذي لشركة النصر لكرة القدم توفيق الزهروني، ومدير المدرسة الفرنسية الدولية في دبي سلفيان لونيتا، ووجود المدير الفني لأكاديمية النصر لكرة القدم سالم ربيع، ومدير قطاع الاحتراف بشركة النصر لكرة القدم علي عباس، ومدير أكاديمية النصر لكرة القدم أحمد الدليل، وعادل البناي من مجلس دبي الرياضي، والمدير المالي للمدرسة الفرنسية الدولية مازن قصقص، كما وجد عدد من لاعبي الفريق الأول في نادي النصر، وهم: المغربي عادل تعرابت وأحمد شامبيه والبرتغالي أنطونيو توزي.

وذكر المركز الإعلامي لنادي النصر أن توقيع اتفاقية الشراكة تأتي ضمن الخطة الاستراتيجية لشركة كرة القدم 2022-2026 في الجانب المتعلق برعاية وتطوير المواهب الشابة في كرة القدم، لضمان النجاح الرياضي والدراسي، والزيادة في تحقيق مسؤولية شركة كرة القدم تجاه المجتمع.

كما تشمل الاتفاقية توفير الدعم الإعلامي والتسويقي لنشاطاتهما وفعالياتهما وحضورها، ودعوة الطلاب وعائلاتهم لحضور مباريات الفريق الأول، وفريق تحت 21 عاماً، على ملعب استاد آل مكتوم بنادي النصر، ووفقاً للاتفاقية تقوم أكاديمية كرة القدم بتنظيم مهرجانات لطلاب المدرسة بمشاركة لاعبي نادي النصر، وعمل زيارات لهم إلى مقر المدرسة في مناسباتها السنوية.

طباعة