الاتحاد الدولي يؤكد مكانة الإمارات على خريطة الرياضات البحرية

حارب يرحب بالسويسري كورث. من المصدر

زار السويسري توماس كورث، الأمين العام للاتحاد الدولي للسباقات البحرية - يو آي إم - مقر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، بحث خلالها العلاقات بين المؤسستين في مجال رياضات الزوارق السريعة والدراجات المائية والرياضات الحديثة.

وذكر بيان صحافي: «ناقش اللقاء الودي بين أمين عام الاتحاد الدولي (يو آي إم)، والمدير التنفيذي لنادي دبي الدولي للرياضات البحرية محمد حارب، العديد من الموضوعات حول قضايا ومستقبل الفعاليات الدولية، ودور النادي في دعمها بما يدعم استمراريتها في المستقبل، حيث يحرص نادي دبي الدولي للرياضات البحرية منذ عام 1992 على استضافة كبرى بطولات الزوارق السريعة بمختلف أنواعها، وبطولات الدراجات المائية، حيث أسهم النادي بدور فاعل في نشرها وتميز معاً مع فريق الفيكتوري الذي ذاع صيته عالمياً منذ تلك الفترة».

وأكد توماس كورث الدور الكبير الذي تلعبه الإمارات على خريطة الرياضات البحرية، مشيراً إلى أن نادي دبي الدولي للرياضات البحرية يعد أحد الصروح المهمة، والتي قدمت ولاتزال تقدم الكثير للساحتين الإقليمية والدولية.

 

طباعة