مدرب الوحدة يطالب الجماهير بالهدوء: مباراة العين لن تحسم هوية بطل الإمارات

شدد مدرب الوحدة، الفرنسي غريغوري، على أن نتيجة مباراة فريقه مساء السبت ضد العين لن تحسم هوية البطل بصورة كبيرة، على حد تعبيره.
وقال غريغوري في المؤتمر الصحافي قبل لقاء العين: "أعرف أن الجميع متحمس لهذه المباراة، سواء جماهير أو لاعبين، لكن يجب على الجماهير أن تهدأ لأن النتيجة سواء كانت لنا أو علينا لن تحسم اللقب لأي من الطرفين، مازال هناك سبعة مباريات متبقية والأمور ستبقى مفتوحة على مصراعيها".
وأضاف: "العين خسر نقطتين أمام العروبة في الجولة الماضية، وهذا مؤشر على أن أي فريق من الممكن أن يفقد نقاطاً أمام فريق، والعين سيخوض سبعة مباريات صعبة وأمام فرق قوية، لهذا لا يجب علينا أن نفكر فيما هو أبعد من المباراة، ويكون تركيزنا على اللعب بروح قتالية عالية وأن تكون لنا الأفضلية على أرضية الميدان لنخرج بالنتيجة المطلوبة".
وحول آخر تطورات موقف المصابين من المشاركة أمام العين، قال غريغوري: "ليس هناك جديد بخصوصهم ما أستطيع قوله بأن نسب عدم مشاركة هؤلاء اللاعبين أكبر بكثير من مشاركتهم".
وسيفتقد الوحدة لجهود كل من إسماعيل مطر، وعلاء الدين زهرة، وخميس إسماعيل، ولوكاس، إلى جانب عبد الله حمد.
وأوضح: "لست قلقا من أي غيابات محتملة أو أي لاعب قد يُشارك في المباراة، أن أثق أن جميع من سيتواجد على أرضية الملعب سيبذل قصارى جهدي وعدم تفويت الفرصة للاستمرار في المنافسة لان الوحدة يستحق أن يتواجد في تلك المكانة، فقد تجاوزنا عراقيل كثيرة لنكون متواجدين في هذا المكان بجدول المسابقة".
وحول ما إذا كان يجهز مفاجأة للعين في لقاء السبت؟ قال غريغوري: "ربما ستكون المفاجآت واردة".

طباعة