الأرجنتيني كيفن بينافيدس يقدم مشهداً بطولياً

متسابق يتوقف 20 دقيقة لمساعدة خصمه في رالي أبوظبي الصحراوي

البطل الأرجنتيني كيفن بينافيدس خطف الأنظار فنياً وكسب الاحترام بروحه الرياضية. من المصدر

عزّز البطل الأرجنتيني كيفن بينافيدس آماله في الفوز بلقب الدرّاجات النارية للمرة الأولى، بعدما قدّم عرضاً دراماتيكياً جديداً، أمس، في النسخة الـ31 من رالي أبوظبي الصحراوي الذي يُقام برعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، ويستمر حتى الخميس المقبل، في وقت شهدت المرحلة الثانية (مرحلة أدنوك للتوزيع) ومسافتها 318 كم على صعيد السيارات عودة ناصر العطية والدراج روس برانش للمنافسة، وسجلا أسرع زمن بعد 24 ساعة على تعرضهما لحوادث أدت لخروجهما من المنافسة في المرحلة الأولى أمس.

وقام الدراج كيفن بينافيدس بروح بطولة العالم للراليات الجديدة، بالتوقف لأكثر من 20 دقيقة لمساعدة متصدر فئة الدراجات النارية في المرحلة الأولى مايكل دوكيرتي بعد سقوطه الثقيل عن دراجته، قبل أن يستأنف ويتولى زمام الصدارة لاحقاً، بعد وصول الفريق الطبي إلى مكان الحادث لإجلاء دوكيرتي بطائرة مروحية إلى مستشفى مدينة زايد.

وقال بينافيدس «كان الطقس حاراً حقاً اليوم.. توقفت لمساعدة مايكل دوكيرتي عندما تعرض لحادث، وانتظرت وصول المساعدة الطبية.. من جهة أخرى يبدو أن شقيقي حظي برحلة رائعة، لذلك أنا سعيد».

وتم تكريم بينافيدس في النهاية بالزمن الذي أمضاه في مساعدة دوكيرتي، وأصبح نجم كيه تي أم يتصدر الآن بفارق أربع دقائق و23 ثانية على الأميركي ريكي برابيك، بينما جاء الدرّاج التشيلي إجناسيو كورنيجو على بعد 41 ثانية في المركز الثالث.

وضمت المراكز الستة الأولى بفئة الدراجات النارية سام سوندرلاند بدراجة غاز، وبابلو كوينتانيلا بدراجة هوندا، تلاه شقيق بينافيدس الآخر لوتشيانو، بدراجة هوسكفارنا.

• البطولة كرّمت بينافيدس في النهاية بالزمن الذي أمضاه في مساعدة دوكيرتي.

طباعة