فريق بيراي التاهيتي يقطع نصف الكرة الأرضية للمشاركة في المونديال

مدرب فريق إيه إس بيراي، نيا بينيت. من المصدر

أكد مدرب فريق ايه اس بيراي «بطل تاهيتي»، نيا بينيت، أنهم يعدون الساعات أملاً في أن تمضي سريعاً من أجل الوصول إلى العاصمة أبوظبي، لتدشين مشوارهم في بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم بمواجهة فريق الجزيرة يوم الثالث من شهر فبراير المقبل على استاد محمد بن زايد، مؤكداً في الوقت نفسه أن «المونديال» هو بمثابة تحدٍ كبير لفريقه الذي يسعى لترك بصمته.

وقال بينيت في تصريحات صحافية لقناة «فرانس تي في»، إن «التحضيرات تسير بصورة جيدة، ونحن جميعاً في الفريق متحمسون لهذه المشاركة، ومونديال الأندية هو بمثابة تحدٍ جديد للفريق».

وتوج الفريق بطلاً للدوري المحلي تسع مرات كان آخرها موسم 2019-2020، كما حصد بطولة الكأس تسع مرات أيضاً.

وكان الاتحاد الدولي «فيفا» اعتمد مشاركة فريق ايه اس بيراي بطل تاهيتي في النسخة الحالية من البطولة، بعد اعتذار نادي أوكلاند سيتي النيوزلندي بسبب قيود على السفر خارج البلاد.

وقال نيا بينيت: «هذا الأمر لا يحدث في كل عام، هذه فرصة بالنسبة لنا لإثبات وجودنا، البطولة يشاهدها كل العالم، علينا أن نكون جيدين وعلى قدر التحدي الذي ينتظرنا، وأن نقدم المستوى الجيد الذي يليق بمكانة البطولة».

وستصل بعثة الفريق إلى الإمارات اليوم الخميس بعد رحلة طيران طويلة وشاقة قطع خلالها الفريق ما يقارب نصف الكرة الأرضية، ويسعى الفريق بقيادة مدربه للاستفادة من الوصول المبكر إلى الدولة للدخول في أجواء المنافسة، وخوض عدد من الحصص التدريبية لتجهيز الفريق بأفضل صورة ممكنة ليكون في كامل الاستعداد للقاء الجزيرة يوم الخميس المقبل.

طباعة