اللاعبون حضروا محاضرة عن تقنية الفيديو وآخر التعديلات على قانون كرة القدم

المنتخب مكتمل الصفوف في مرانه الأول بالدوحة استعداداً لكأس العرب

جانب من مران المنتخب في الدوحة. من المصدر

أدى المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، فور وصوله إلى العاصمة القطرية الدوحة، أول من أمس، مرانه الأول، استعداداً للمشاركة في بطولة كأس العرب التي تقام في الفترة من 30 نوفمبر إلى 18 ديسمبر المقبل، بمشاركة 16 منتخباً، تم توزيعها على أربع مجموعات، ويلعب الأبيض ضمن المجموعة الثانية، إلى جانب منتخبات تونس وسورية وموريتانيا.

وقال بيان صحافي من اتحاد كرة القدم، إن جميع اللاعبين شاركوا في المران الأول، تحت إشراف الجهاز الفني بقيادة الهولندي فان مارفيك، وطاقمه المساعد، وسيواصل الأبيض تحضيراته الجادة خلال اليومين المقبلين، استعداداً لمباريات مرحلة المجموعات.

ويبدأ المنتخب مشواره في مرحلة المجموعات بمواجهة نظيره السوري يوم الثلاثاء المقبل، في استاد رأس بوعبود، ويلتقي في المباراة الثانية منتخب موريتانيا يوم 3 ديسمبر على الملعب ذاته، ويلعب مباراته الثالثة أمام منتخب تونس يوم 6 ديسمبر باستاد الثمامة.

وينافس المنتخب للحصول على واحدة من بطاقتي التأهل عن المجموعة الثانية، حيث يحدد نظام البطولة تأهل صاحبي المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى مرحلة ربع النهائي التي تلعب بنظام خروج المهزوم، يومي 10 و11 من ديسمبر المقبل، وتقام مباراتا نصف النهائي يوم 15 من الشهر نفسه، فيما يسدل الستار على البطولة يوم 18 ديسمبر المقبل، بإقامة مباراتي تحديد المركزين الثالث والرابع، ثم مباراة التتويج.

وكان الجهاز الفني للأبيض قد اختار 23 لاعباً للمشاركة في هذه البطولة، هم: علي خصيف، خالد عيسى، محمد الشامسي، بندر الأحبابي، محمد برغش، عبدالعزيز هيكل، شاهين عبدالرحمن، محمد العطاس، وليد عباس، مهند سالم، محمود خميس، ماجد راشد، علي سالمين، عبدالله رمضان، عبدالله حمد، إسماعيل مطر، طحنون الزعابي، محمد جمعة، خليل الحمادي، كايو كانيدو، علي صالح، علي مبخوت وسبيستيان تيغالي.

وعقدت بعثة المنتخب، أمس، اجتماعاً مع مسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم واللجنة المنظمة للبطولة، استهلته اللجنة المنظمة بالترحيب بمنتخبنا، مثمنةً مشاركته في البطولة، متمنيةً التوفيق لكل المنتخبات المشاركة في هذا العرس العربي الكبير.

وتم خلال الاجتماع مناقشة كل الجوانب الفنية والتنظيمية الخاصة بالبطولة، وتطرق الاجتماع إلى اللائحة التفصيلية للبطولة، إضافة إلى التعليمات الصادرة من الاتحاد الدولي لكرة القدم، وما يتعلق ببروتوكول «كوفيد-19».

كما حرصت اللجنة المنظمة للبطولة على تنظيم ورش تحكيمية للمنتخبات المشاركة في البطولة، حيث حضر لاعبو المنتخب محاضرة عن تقنية الفيديو والحالات الخاصة بها، إلى جانب آخر التعديلات التي أجريت على قانون كرة القدم.

من جهة أخرى، شارك لاعبو الأبيض في جلسة التصوير الرسمية، التي تقوم بتنفيذها اللجنة المنظمة، وذلك بغرض توفير صور اللاعبين بشكل موحد لاستخدامها في الشاشات والمنصات الإعلامية الخاصة بالبطولة.


سالمين: حريصون على تقديم كل ما نملك

وعد لاعب وسط منتخبنا الوطني الأول علي سالمين، بتقديم كل ما يملك لخدمة المنتخب في بطولة كأس العرب، مؤكداً أنه وزملاءه حريصون على بذل أقصى جهد من أجل سمعة الكرة الإماراتية في هذا المحفل العربي الكبير، آملاً أن يوفقوا في تحقيق نتائج تمكن المنتخب من مواصلة مشواره في البطولة.

وقال: «سنقاتل بقوة في كل المباريات من أجل إسعاد الجماهير الإماراتية التي ظلت تساندنا في كل الأحوال، وبصرف النظر عن النتائج التي يحققها المنتخب».

ولفت علي سالمين إلى أن مشاركة المنتخب في كأس العرب، فرصة جيدة للمنافسة في بطولة دولية ذات قيمة فنية عالية، وتشهد مشاركة منتخبات قوية ومتمرسة.

الأحبابي: فرصة للاحتكاك واكتساب مزيد من الخبرات

اعتبر لاعب المنتخب الوطني بندر الأحبابي، مشاركة الأبيض في البطولة العربية، فرصة جيدة للاحتكاك واكتساب مزيد من الخبرات الدولية، في ظل وجود نخبة المنتخبات العربية التي تشارك في البطولة، مشيراً إلى أن الفائدة الفنية التي ستعود على المنتخب ستكون كبيرة.

وقال بندر إن جميع المنتخبات المشاركة تملك الدافع ولديها طموح وتسعى للمنافسة بقوة في هذه البطولة المهمة، مؤكداً أن الأبيض يدخل البطولة وهو يطمح للتقدم فيها والوصول إلى أبعد مرحلة، متمنياً أن يحالف التوفيق اللاعبين في تقديم مستوى يلبي التطلعات. مشيراً إلى أن نجوم المنتخب كلهم حماسة وإصرار لخوض مباريات البطولة، وأنهم يشعرون بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم.

طباعة