طرد وعارضة وقائم وأول هزيمة في مباراة خورفكان والوحدة

حقق فريق خورفكان فوزا صعبا على ضيفه الوحدة 3-2، اليوم الجمعة، في ذهاب الدور الأول لمسابقة كأس رابطة المحترفين لكرة القدم التي أقيمت في استاد صقر بن محمد القاسمي بنادي خورفكان، وسيلتقي الفريقين في الإياب في 26 الشهر الحالي.
وتعتبر الخسارة الأولى للوحدة في مختلف بطولات الموسم الحالي، بينما هو الانتصار الثالث على التوالي لخورفكان، وشهدت المباراة تألق اسماعيل مطر من جانب الوحدة وكل من أسامة رشيد واسماعيل الحمادي وفلاح وليد من خورفكان.
وسدد لاعب الوحدة البرازيلي فابيو مارتينيز كرة رأسية بعد تمريرة جميلة من اسماعيل مطر ذهبت أعلى العارضة بقليل، وعاد مطر وقاد هجمة لعبها عرضية امام مرمى خورفكان لكنها لم تجد من يكملها في الشباك، وكان التهديد الحقيقي الأول عن طريق لاعب خورفكان البرازيلي روفائيل دودو، عندما سدد كرة قوية ارتدت من القائم بعد جملة هجومية قادها اسماعيل الحمادي وبلمسة تكتيكية بعدها فرط البرازيلي بيدرو بفرصة الانفراد بمرمى خورفكان عندما فقد الكرة لصالح المدافع حمدان البارود.
وردت عارضة الوحدة مرة اخرى كرة سددها البرازيلي دوغلاس ويليام، وسجل خورفكان هدف السبق عن طريق خليفة مبارك في الدقيقة 35، عندما غمز الكرة برأسه في الشباك.
ولعب الوحدة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 42 بعد تعرض فارس جمعة للطرد للعرقلة من اللاعب المنفرد دوغلاس داخل منطقة الجزاء ليحصل النسور على ضربة حرة مباشرة سددها العراقي أسامة رشيد داخل المرمى مسجلا الهدف الثاني 45+1، بعد كرة قوية وارتطام الكرة باحد المدافعين ليتغير اتجاهها نحو الشباك.
وسجل لاعب خورفكان فلاح وليد هدف فريقه الثالث (54) بعد هجمة قادها اسماعيل الحمادي تبادل بها الكرة مع البرازيلي دودو قبل ان تصل الى فلاح وليد الذي سددها قوية الى شباك راشد علي تم مراجعته من قبل تقنية الفيديو لكن القرار كان هدفا صحيحا.
ولم يستسلم العنابي لتأخره بثلاثة اهداف واللعب منقوص العدد، وكانت ردة فعله قوية عندما تمكن من تقليص الفارق بهدف سجله البرازيلي جواو بيدرو بعد هجمة مرتدة انفرد بالمرمى (62)، وعاد اللاعب نفسه وسجل هدفا ثانيا بصناعة جميلة من اسماعيل مطر سددها برأسه الى الشباك (68)، ليتراجع لاعبي النسور للدفاع عن النتيجة بالاعتماد على الهجمات المرتدة.
وكاد العنابي يدرك التعادل من كرة لعبها اسماعيل مطر من ضربة حرة مباشرة أبعدها دفاع النسور، واحتسب حكم المباراة احمد حسن الحمادي ثمانية دقائق وقت بدل ضائع فرط خلاله الوحدة بهدف التعديل بعد أن سدد مارتينيز أعلى العارضة (90+5)، لتنتهي المباراة بفوز صعب للنسور.

طباعة