العين والوحدة.. «كلاسيكو» الوزن الثقيل

العين تعادل أمام العروبة 3-3 في الجولة الخامسة. من المصدر

تتجه الأنظار في التاسعة، من مساء اليوم، صوب استاد هزاع بن زايد، الذي سيكون مسرحاً لقمة الجولة السادسة لبطولة دوري أدنوك للمحترفين، التي تجمع بين العين وضيفه الوحدة في مواجهة لا تقبل القسمة على طرفين، في وقت يسعى فيه «الزعيم» إلى الفوز على أندية «الوزن الثقيل»، للتأكيد على أحقيته في تصدر المسابقة منذ الجولة الأولى.

وعلى مدار الجولات الخمس الماضية فاز فريق العين على أندية خورفكان 3-1، والإمارات 2-صفر، وبني ياس 1-صفر، واتحاد كلباء 4-1، فيما تعادل أمام العروبة 3-3 ليجمع 13 نقطة، وقدم «الزعيم» مستويات جيدة في الجولات الثلاث الأولى، لكنه تراجع في الجولتين الماضيتين، بينما يرى مراقبون أن الفريق لم يختبر حتى الآن، وأن مواجهة اليوم هي المحك الحقيقي للعين.

وستتعزز صفوف أصحاب الأرض بعودة الدولي كايو كانيدو لقائمة الفريق بعد غيابه عن الجولة الماضية لعامل الإصابة، كما ارتفعت حظوظ المدافع محمد أحمد (بامبو) للمشاركة في اللقاء، نظراً إلى حاجة الفريق لعامل الخبرة في خط الدفاع، في وقت تحوم فيه الشكوك حول مشاركة لاعب الوسط أحمد برمان بداعي الإصابة.

وسيقع على عاتق ثنائي قلب دفاع العين: التونسي ياسين مرياح والعاجي كوامي، إلى جانب الأطراف الدفاعية، مسؤولية الحد من خطورة مهاجم الضيوف، البرازيلي جواو بيدرو والسوري عمر خريبين والجناح البرتغالي فابيو مارتينيز، خصوصاً في وجود صانع الألعاب المخضرم إسماعيل مطر، وهو سيفرض على العين الاهتمام بالجانب الدفاعي أكثر على عكس المواجهات الخمس السابقة.

في المقابل، يدخل الوحدة مواجهة اليوم وفي رصيده سبع نقاط، وستكون أمام الفريق فرصة مناسبة للاقتراب من أندية الصدارة، لكن ذلك مرهون بالفوز على العين، ولدى مدرب الفريق الهولندي، تين كات، خبرة كافية أمام العين الذي فاز عليه من قبل حينما كان مدرباً لفريق الجزيرة.

وقال مدرب العين، الأوكراني سيرجي ريبروف، في مؤتمر صحافي: «حرصت على تحليل مباريات الفريق في الموسم الماضي، ووجدته خسر معظم النقاط أمام الفرق غير المنافسة، لكننا في الموسم الحالي نتسلح بعقلية الفوز والتعامل بالتركيز المطلوب».

طباعة