العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بالأرقام.. دوارتي يرسم طريق الشارقة بمرحلة ما بعد كورونادو

    تألق الوافد الجديد لفريق الشارقة، البرازيلي، برنارد دوارتي في مباراته الثانية على التوالي بدوري أدنوك للمحترفين لكرة القدم، وذلك بعد أن صنع هدف الانتصار في اللقاء الذي جمع الشارقة، اليوم، بمستضيفه الظفرة ضمن الجولة الثانية، فيما كان قد اللاعب سجل هدف اللقاء الوحيد في مرمى اتحاد كلباء في الجولة الأولى.
    وخلال اللقاء شكلت تحركات دوارتي ازعاجاً لأصحاب الأرض، إذ كان مصدر الخطورة وهو ما تسبب في وضعه في الرقابة من جانب لاعبي الظفرة، لكن مع ذلك استطاع أن يصنع هدف الفوز الوحيد الذي سجله زميله بن مالانجو في الدقيقة 29، كما صنع فرصة أخرى وضعت ذات اللاعب في مواجهة الحارس عبدالله سلطان لكنه أهدرها بسهولة.
    وأظهرت الإحصائية الرسمية للمباراة أن البرازيلي دوارتي استحق أن يحصل على نجومية المباراة، إذ صنع هدف اللقاء الوحيد، وقام بـ 31 تمريرة من بينها 15 للأمام، وقام بـ 4 عرضيات ناجحة ومراوغتين ناجحتين، ولم يكتف بالجانب الهجومي، إذ كانت لديه 4 مواجهات ناجحة كذلك في الجانب الدفاعي، و5 تغطيات.
    ومنح تألق اللاعب البرازيلي برنارد في المباراتين انطباعاً لدى جماهير "الملك" بقدرته لأن يكون خير خلف لمواطنه إيغور كورنادو الذي انتقل لصفوف الاتحاد السعودي قبل بداية الموسم الحالي، وهي الصفقة التي كانت قد أحدثت انقساماً في الفريق لكن المستوى الذي قدمه الوافد الجديد حتى الآن قد ينسى الجماهير محبوبهم "كورونادو".
    وبالنتيجة رفع "الملك" رصيده من النقاط إلى 6 متساويا كل من العين وشباب الأهلي، وفي المقابل واصل الظفرة اداءه المتراجع، و افتقد للمسة الأخيرة، وكان واضحاً تأثره بعدم اكتمال ملف اللاعبين الأجانب إذ خاض اللقاء بلاعب أجنبي واحد هو السنغالي ماكيتي دويب، ليخسر بذلك للمباراة الثانية على التوالي ويستمر من دون نقاط.
     

     

    طباعة