برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تغييرات في تصفيات «آسيا تحت 23 عاماً» بعد انسحاب كوريا الشمالية

    من الودية الأخيرة لـ «الأبيض» والبرازيل. من المصدر

    أكد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، أمس، اطلاعه على قرار اتحاد الكرة في كوريا الشمالية بالانسحاب من بطولتي كأس أمم آسيا تحت 23 عاماً، المقررة إقامتها عام 2022 في أوزبكستان (للرجال)، والهند (للسيدات). وبانسحاب كوريا الشمالية، تقلصت فرق المجموعة الـ11 إلى فريقين فقط، هما اليابان وكمبوديا.في المقابل، لن يطال التغيير مجموعة منتخب الإمارات الذي يلعب في المجموعة الخامسة، إلى جانب عمان والهند وقيرغيزستان. ومن المقرر أن تلعب مباريات التصفيات خلال أكتوبر المقبل.

    وقال الاتحاد القاري إنه سيقوم بعمل قرعة لنقل فريق واحد من إحدى المجموعات السابعة والثامنة والتاسعة والعاشرة، ليتم وضعه في المجموعة الـ11، محدداً يوم 11 من أغسطس المقبل موعدا للقرعة.

    وعن عملية القرعة، أوضح في بيانه: «سيكون سحب القرعة من خلال وعاء يضم جميع الفرق في المجموعات من السابعة إلى العاشرة، باستثناء الفرق المصنفة بالمركز الأول بكل مجموعة والفرق المضيفة، وذلك لتفادي حصول خلل بالتوازن في المجموعات، وتفادي التأثير في ترتيبات الاستضافة التي جرت عند سحب القرعة في التاسع من يوليو الجاري».وتابع: «بناءً على ذلك تتضمن القرعة ثمانية منتخبات، هي: الصين وبروناي دار السلام (المجموعة السابعة)، تيمور الشرقية والفلبين (المجموعة الثامنة)، ميانمار وهونغ كونغ (المجموعة التاسعة)، ماليزيا ولاوس (المجموعة العاشرة). وسيتم نقل المنتخب الذي يتم سحب اسمه في القرعة إلى الموقع الأول في المجموعة الحادية عشرة ليحل مكان كوريا الشمالية، وبحيث تتضمن المجموعة ثلاثة منتخبات، في حين سيتم خفض عدد فرق إحدى المجموعات من السابعة إلى العاشرة لتضم ثلاثة، ولن يحصل أي تغيير على مسابقة السيدات».

    طباعة