العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    فريق سيدات نجح بموسمه الأول في انتزاع الدوري والكأس

    شامس: 48% زيادة في أعداد لاعبي كاراتيه الشارقة عام الـ «كورونا»

    الشارقة توج بـ 6 بطولات محلية بعد موسم استثنائي. À من المصدر

    كشف نجم المنتخب الوطني السابق ومشرف لعبة الكاراتيه في نادي الشارقة الرياضي للألعاب الفردية، حميد شامس، عن نجاح النادي في زيادة أعداد ممارسي اللعبة أثناء جائحة «كورونا» بنسبة بلغت 48% مقارنة بموسم 2018-2019، في زيادة تعكس حرص إدارة النادي رغم التحديات التي فرضتها الجائحة، بالسير قدماً في استقطاب المواهب في الألعاب كافة، خصوصاً أن العديد من الفرق التي تم تأسيسها في فترات توقف النشاط الرياضي، سرعان ما وضعت بصمتها على ساحة اللعبة، من أبرزها فريق السيدات الذي هيمن على ألقاب بطولتي دوري وكأس الموسم المنتهي للكاراتيه 2020-2021.

    وقال شامس لـ«الإمارات اليوم»: «بلغ إجمالي عدد لاعبي الكاراتيه قبل جائحة كورونا 85 لاعباً، إلا أن إصرار إدارة النادي على الحفاظ على استراتيجية استقطاب المواهب، كانت وراء تخطي العقبات التي فرضتها الجائحة، بالنجاح في زيادة أعداد اللاعبين واللاعبات في عام كورونا إلى 126 لاعباً ولاعبة بنسبة زيادة بلغت 48%».

    وأوضح أنه «تم خلال فترة توقف النشاط الرياضي تنظيم العديد من الدورات والمشاركة في بطولات بنظام الاتصال المرئي عن بعد، خاصة في منافسات الكاتا، كما نجحت إدارة اللعبة في استقطاب مزيد من المواهب خلال عام الجائحة، ما سمح مع عودة التدريبات وممارسة النشاط بتحقيق قفزة على صعيد أعداد اللاعبين واللاعبات، وتأسيس فرق جديدة سرعان ما وضعت بصمتها بقوة، من أبرزها فريق السيدات الذي هيمن في أول مواسمه تاريخياً على لقبي الدوري والكأس».

    وأضاف: «جهود كبيرة بذلت خلال فترات التوقف، أثمرت عن تحقيق هذه الزيادة النوعية، حتى باتت فرق النادي تضم 23 لاعباً في الرجال، وثمانية لفريق السيدات، بجانب 26 لاعباً ولاعبة لمرحلة الشباب، و37 للناشئين، و10 للأشبال، وسبع لاعبات للفتيات، وتسعة لاعبين للبراعم، وستة لاعبات لفريق الزهرات».

    وأكمل: «رغم توقف مسابقات المراحل السنية في موسم 2020-2021، فإن فرق الصف الأول نجحت في تقديم موسم استثنائي، وتسجيل إنجاز غير مسبوق بتاريخ اللعبة، بالفوز بستة من أصل المسابقات المحلية السبعة التي تضمنها الموسم، وهي بطولة الدوري العام والكأس لمرحلة الرجال في منافسات (الكاتا)، ومثلها بلقبي الكأس للرجال في (الكوميتيه)، التي جاءت مكملة لتحقيق سيدات النادي وفي ظهورهن الأول على صعيد مسابقات (الكاتا) لقبي الدوري والكأس».

    وتابع: «لم تقتصر الإنجازات على الساحة المحلية فحسب، بل طالت الألقاب الدولية، بعد أن توج (كاراتيه الشارقة) في مايو العام الماضي (أرمينيا) الدولية التي خصصت لـ(الكاتا)، وأقيمت بنظام الاتصال المرئي عن بعد، واتبعت في مارس 2021 بحصد المركز الأول في رابعة جولات الدوري العالمي للكاراتيه (البريميرليغ) التي جرت في فرنسا».

    واختتم: «بلغ حصاد (كاراتيه) الشارقة الرياضي للألعاب الفردي، في الموسم المنتهي، 81 ميدالية ملونة، بعد الفوز محلياً بـ17 ميدالية بواقع ثلاث ذهبيات وفضيتين و12 برونزية، قابلها 64 ميدالية ملونة في المشاركات الدولية، بواقع 18 ذهبية، و27 فضية و19 برونزية».

    طباعة