العين يُسدل الستار على أسوأ مواسمه في وجه «الإعصار»

العين يبحث عن فوز في ختام الدوري. من المصدر

يختتم فريق العين في العاشرة من مساء اليوم أحد أسوأ المواسم في تاريخه الحديث حينما يستقبل منافسه حتا على استاد خليفة بن زايد ضمن الجولة الأخيرة من دوري الخليج العربي، وهو يأمل في وداع أنصاره بالفوز عقب النتائج المتذبذبة في الفترة الماضية وأدت لخروجه من كل المنافسات بصورة مبكرة بخلاف السنوات السابقة التي ظل فيها منافساً رئيساً في البطولات.

ويخوض العين لقاء اليوم من دون أي طموحات إذ إنه فقد فرصة المنافسة في إحدى البطاقات المؤهلة لدوري أبطال آسيا، وهو ما يعني أن الفريق لن يعاني أي ضغوط خلال مواجهة «الإعصار» الذي بدوره يؤدي اللقاء كتحصيل حاصل عقب هبوطه رسمياً منذ الجولة الماضية.

وستكون المواجهة بمثابة الظهور الأخير للمدرب البرتغالي بيدرو إيمانويل الذي ينتهي عقده مع العين بنهاية الموسم الحالي، في وقت لا تتجه النية داخل إدارة النادي لتجديد عقده والبحث عن بديل قبل انطلاقة الموسم الجديد، كما يتوقع أن تكون المواجهة هي الوداعية لبعض اللاعبين أملاً في الدخول لسوق الانتقالات الصيفية بغرض تجهيز فريق يعيد لـ«الزعيم» سيرته الأولى.

وعطفاً على التحضيرات التي أجراها العين يتوقع أن يدفع المدرب بيدرو بتشكيلة تمزج بين اللاعبين المخضرمين والشباب استمراراً للنهج الذي اتبعه في المواجهة السابقة أمام الجزيرة.

في المقابل، يأمل حتا في أن يودع دوري المحترفين بانتصار تاريخي على العين ليمنح لاعبيه دفعة معنوية قبل بداية رحلة كفاح جديدة في الموسم المقبل بدوري الدرجة الأولى.

طباعة