القصير: «الملك» اختار الساعة العاشرة موعداً لمبارياته خلال شهر رمضان

مسحات «كوفيد-19» لكل فرق مجموعة الشارقة الآسيوية «سلبية»

صورة

كشف المدير التنفيذي لنادي الشارقة، رئيس مجموعة الشارقة لدوري أبطال آسيا للأندية محمد القصير، بأن جميع نتائج مسحات فحوص «كوفيد-19» لفرق المجموعة الثانية جاءت سلبية، مؤكداً جاهزية ناديه لاستضافة البطولة بعد الانتهاء من الترتيبات كافة تمهيداً لانطلاقة الحدث، واصفاً اللجان التي تم تشكيلها لهذا الحدث بـ«خلية النحل».

وتنطلق مباريات المجموعة الثانية لدوري الأبطال غداً وتستمر حتى 30 الجاري بمشاركة الشارقة وتراكتور الإيراني وباختاكور الأوزبكي والقوة الجوية العراقي، إذ يستهل الشارقة مشواره بلقاء القوة الجوية، في حين يلتقي باختاكور مع تراكتور.

وقال محمد القصير لـ«الإمارات اليوم»: «بعد اكتمال وصول جميع الفرق بما فيها القوة الجوية العراقي الذي وصل فجر أمس، تم إجراء الفحوص الطبية التي جاءت جميعها سلبية، ولم تواجهنا أي صعوبات سواء في عملية الدخول أو الإجراءات الاحترازية التي تتم وفقاً لنظام (الفقاعة الطبية) وبمتابعة من اللجنة الطبية الخاصة بالبطولة التي تضم ممثلين من اتحاد الكرة الإماراتي والاتحاد الآسيوي».

وأضاف: «تم بالتشاور مع أصحاب الخبرة في هذا الخصوص تشكيل 16 لجنة تخصصية، كل لجنة مشكلة من رئيس وفريق عمل، وكنت واثقاً بأنه بتكاتف جهود الجميع فإن عملية تنظيم هذا الحدث ستكون سهلة».

وتابع «أشكر اتحاد الكرة، وأخص بالشكر الأمين العام محمد هزام الظاهري على وقفته ومتابعته ودعمه اللامحدود، وهناك تواصل مستمر بيننا، وأشكر كذلك مجلس الشارقة الرياضي برئاسة عيسى هلال الحزامي على تعاونه وتسهيل جميع الأمور وتذليل كل الصعاب، كما أشكر أيضاً رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة علي سالم المدفع وأعضاء مجلس الإدارة على الدعم الكبير والمتابعة المستمرة لكل الأمور خطوة بخطوة، كما أشكر جميع أعضاء اللجان».

وأكد القصير أنه «رغم قصر الفترة للتجهيز للبطولة إلا أنها كانت فترة تحدٍ بالنسبة لهم»، مشيراً إلى أنه واثق بإبراز الدور المشرف للدولة، خصوصاً مدينة الشارقة في إبراز هذا الحدث بأفضل صورة.

وشدد القصير على أن «جميع الإجراءات والمتطلبات الخاصة بهذا الحدث تتم بتناسق»، مشيراً إلى «زيارة فريق المراقبين للتفتيش على ملعبي النادي ضمن نقاط البطولة في كل من سمنان والحزانة»، مؤكداً أن «فريق المراقبين أشاد بجميع الإجراءات التنظيمية والاحترازية التي تمت مع وجود ملاحظات بسيطة، مشدداً على أنه سيتم استكمال جميع المتطلبات الإضافية قبل موعد افتتاح البطولة».

وأشار محمد القصير إلى أن جميع الفرق استقرت بفندق شيراتون الشارقة المخصص لإقامة الفرق.

وختم «بالنسبة لتوقيتات المباريات، فإن المباراة الأولى ستُقام السابعة مساء، والشارقة اختار الساعة العاشرة مساء موعداً لإقامة جميع مبارياته خلال شهر رمضان».

30 لاعباً في القائمة النهائية لـ «الملك»

أعلن نادي الشارقة أن الجهاز الفني اختار 30 لاعباً في القائمة النهائية للفريق، بينهم لوان بيريرا، وذلك للمشاركة في البطولة.

وضمت قائمة الشارقة اللاعبين: حراس المرمى عادل الحوسني ودرويش محمد وحمود حويج ومايد محسن مصبح، بجانب سالم سلطان وعبدالله غانم وعلي الظنحاني ومحمد عبدالباسط ومحمد خلفان وسالم صالح وأحمد سرور وسعيد الكعبي وأحمد حسن وعبدالله العجماني وضاري فهد ولوان بيريرا وكايو لوكاس وشاهين عبدالرحمن وحمد جاسم والحسن صالح وخالد الظنحاني وسيف راشد وخالد باوزير وعبدالعزيز الكعبي وعبدالرحمن جمعة وعبدالله السويدي وخليفة عبدالرحمن وعلي عبدالله وإيغور كورنادو وشوكورف.

الشارقة يتسلح بعودة سالم سلطان وسيف راشد

رفع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشارقة درجة استعداداته لمواجهة القوة الجوية العراقي غداً، وشهدت التدريبات الأخيرة للفريق مشاركة كل من سالم سلطان بعد إنهائه المرحلة الأولى من الخدمة الوطنية، وكذلك سيف راشد الذي أكمل برنامجه العلاجي إثر الإصابة التي لحقت به أخيراً.

واكتمل وصول الفرق المشاركة في المجموعة بوصول فريق القوة الجوية العراقي أمس، وفقاً للموقع الرسمي لنادي الشارقة، علماً أن القوية الجوية كان قد حجز مقعده في هذه المجموعة على حساب الوحدة السعودي.


محمد القصير:

«لم تواجهنا أي صعوبات سواء في عملية الدخول أو الإجراءات الاحترازية التي تتم وفقاً لنظام (الفقاعة الطبية)».

«تم تشكيل 16 لجنة تخصصية.. وبتكاتف جهود الجميع فإن عملية تنظيم هذا الحدث ستكون سهلة».

- مباريات المجموعة الثانية لدوري الأبطال تنطلق غداً بمشاركة الشارقة وتراكتور وباختاكور والقوة الجوية.

طباعة