العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «آسيا» تعانق الوحدة في المجموعة الخامسة

    خريبين تألق وسجل هدف التعادل للوحدة بمرمى الزوراء العراقي. من المصدر

    تأهل الوحدة إلى دوري المجموعات من بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بعد فوزه على الزوراء العراقي 2-1، أمس، على استاد آل نهيان ضمن الملحق الآسيوي، لينضم «العنابي» إلى المجموعة الخامسة التي تستضيفها الهند في الفترة من 14 وحتى 30 أبريل الجاري، وتضم إلى جانبه بيرسبوليس الإيراني والريان القطري وجوا الهندي.

    ونجح الوحدة في قلب الطاولة على ضيفه، الذي تقدم عن طريق القائد علاء عبدالزهرة «46»، بعدما أدرك السوري عمر خريبين التعادل «62»، ثم أضاف خليل إبراهيم هدف الفوز «77».

    ولم يقدم الوحدة العرض المنتظر منه في الشوط الأول، فغابت المتعة وتعددت الأخطاء الفنية التي بدأت من عند التشكيلة التي دفع بها المدرب الهولندي تين كات، فرمى بالكوري ميونغ لي في الجهة اليسرى، وأبقى السلوفيني تيم ماتافز على مقاعد البدلاء، فغابت الخطورة على مرمى جلال حسن.

    ورغم سوء مستوى الوحدة في هذا الشوط، إلا أنه كان بوسع أصحاب الأرض أن يتقدموا بهدف من مجهود مميز قام به عمر خريبين الذي رواغ عباس قاسم، ومرر كرة على طبق من ذهب إلى إسماعيل مطر، الذي سدد في اتجاه المرمى، وأخرجها الحارس بأعجوبة إلى ضربة ركنية.

    وفي الشوط الثاني نجح الزوراء في التقدم بفضل قائده علاء عبدالزهرة، الذي انسل بين المدافعين واستغل تمريرة حسين علي وأودعها برأسه على يمين الحارس، واضعاً فريقه في المقدمة.

    وكاد المدافع العراقي ضرغام إسماعيل أن يقتل المباراة، ويضيف الهدف الثاني من ضربة ثابتة وضعها في مكان قاتل، إلا أن محمد الشامسي تمكن من إبعاد الكرة إلى ركنية (55).

    وحضر أفضل لاعب في آسيا عام 2017، خريبين في الموعد المناسب، ونجح في أن يعيد الوحدة للمباراة بتسجيله هدف التعادل من تمريرة سحرية من فارس جمعة، ضرب بها الدفاع ليراوغ الحارس ويودع الكرة داخل الشباك.

    وأظهر الوحدة وجهاً مغايراً بعد هذا الهدف وفرض على الزوراء التراجع، لينجح خليل إبراهيم في إضافة الهدف الثاني من تسديدة قوية من خارج الصندوق، لم تنجح محاولات الحارس في التصدي لها.

    • هزم الزوراء العراقي بهدفي عمر خريبين وخليل إبراهيم.

    طباعة